الأخبار

Google Meet يشهد انتشارًا أوسع عبر Google Glass

تضيف مؤتمرات الفيديو من Google Meet دعمًا كاملاً لـ Google Glass، وهي نظارة الواقع المعزز للشركة.

وأعلنت شركة جوجل أن جميع عملاء Google Workspace (G Suite سابقًا) يمكنهم الآن التقدم للوصول إلى Google Meet من خلال جهاز Google Glass المثبت على الوجه كجزء من برنامج تجريبي مفتوح.

وبالرغم من أن العديد من الأشخاص قد نسوا فكرة نظارة Google Glass التي كانت تركز على المستهلك، إلا أن الشركة استمرت في تقديم وسائل الواقع المعزز للشركات كجزء من إصدار Enterprise.

ولذلك يمكن للعاملين التقنيين الذين يحتاجون إلى تنفيذ مهمة في العالم الحقيقي بأيديهم، على سبيل المثال، عرض التعليمات المكتوبة مباشرة في مجال رؤيتهم.

ويمكن لمستخدمي Google Workspace الاشتراك لاختبار الخدمة بعد إصدار تجريبي مغلق تم الإعلان عنه العام الماضي.

وفي شهر أكتوبر الماضي، أعلنت جوجل أن تطبيق مؤتمرات الفيديو Google Meet يأتي إلى Google Glass كجزء من برنامج الوصول المبكر.

وهذا يعني أن العاملين على الأرض، ربما في مستودع أو مركز بيانات، يمكنهم الانضمام إلى مؤتمر Google Meet والسماح للآخرين برؤية ما يبحثون عنه في هذا المجال.

وقد يكون هذا مفيدًا بشكل خاص عند محاولة التماس تعليقات حول مشكلة فنية من خبراء في موقع مختلف.

وأصبح الآن الدمج متاحًا لجميع عملاء Google Workspace الذين يستخدمون Glass Enterprise Edition 2.

وبالنظر إلى تكامل Google Meet مباشرةً في Google Workspace، يمكن لمستخدمي Google Glass الانضمام إلى اجتماع مجدول في تقويم جوجل مباشرةً من Google Glass.

اقرأ أيضًا: نظارات Google Glass تحصل على تطبيق Meet

Google Meet يصل إلى Google Glass

يعمل Meet on Glass بشكل مختلف عن مؤتمرات الفيديو العادية عبر الإنترنت.

وعندما يتصل مرتدي Google Glass، يحصل المشاركون الآخرون على رؤية من منظور الشخص الأول من كاميرا النظارة.

وتقوم جوجل بعرضها كأداة تعاونية لاستكشاف الأخطاء وإصلاحها عن بعد لإصدار Glass Enterprise Edition. الذي يركز على الأعمال التجارية. بحيث تحل محل خيارات أقل دون استخدام اليدين مثل التقاط مقطع فيديو بهاتفك.

وفشلت Google Glass كمنتج استهلاكي. ولكنها نجحت كنظارة للمؤسسات بقيمة 999 دولار تخدم مكانًا مشابهًا لمايكروسوفت HoloLens ونظارة Magic Leap.

وتروج شركة مايكروسوفت لأداة مساعدة عن بعد مدفوعة من HoloLens تعمل على غرار Meet with Glass.

ويعد هذا التوسع جزء من دفعة أوسع نحو الأدوات التي تساعد العمال على أداء وظائفهم عن بعد.

ويوفر هذا النوع من التكنولوجيا الوقت والمال. كما أنه يتيح التعاون الجماعي مع الحفاظ على التباعد الاجتماعي.

ولا يتعين على مجموعات كبيرة من الأشخاص التجمع في موقع ما لإصلاح مشكلة ما. ويمكن للشخص ذو الخبرة التقنية المتواضعة أن ينفذ إصلاحًا. وذلك من خلال تلقي إرشادات من فني على الجانب الآخر من العالم.

اقرأ أيضًا: جوجل تعيد إحياء نظارتها Google Glass

زر الذهاب إلى الأعلى