الأخبار

5 ميزات في هاتف Galaxy Note 20 Ultra يجب على آبل تضمينها في آيفون 12 

أعلنت في سلسلة (جالاكسي نوت) Galaxy Note الرائدة؛ وهما: (جالاكسي نوت 20) Galaxy Note 20، وجالاكسي نوت 20 ألترا) Galaxy Note 20 Ultra. إلى جانب إعلانها عن الهاتف القابل للطي (Galaxy Z Fold 2)، وبعض الأجهزة الأخرى.

تدعم هواتف سامسونج (Galaxy Note 20) العديد من الميزات القوية، يتمثل أبرزها في: التصميم الفريد، والمعالج القوي الذي يدعم اتصال 5G، والشاشة الكبيرة، والقلم الإلكتروني S-Pen، بالإضافة إلى عمر البطارية الطويل.

ولكن هناك 5 ميزات جديدة في الهاتف الأكبر (Galaxy Note 20 Ultra) يتمنى مستخدمو هواتف آيفون أن تضمنها شركة آبل في هواتف آيفون 12 القادمة: 

1- إضافة عدسة تليفوتوغرافية تدعم التكبير الفائق:

5 ميزات في هاتف Galaxy Note 20 Ultra يجب على آبل تضمينها في آيفون 12

أطلقت شركة سامسونج خلال شهر فبراير الماضي هاتف (Galaxy S20 Ultra) وهو الهاتفَ الأكثر تميزًا في سلسلة جالاكسي إس 20، ويضم عدسة تليفوتوغرافية بدقة 48 ميجابيكسل تدعم التكبير الرقمي بقدرة مذهلة تصل حتى 100 مرة بفضل تقنية (Space Zoom)، والتقريب البصري حتى 13x.

بينما جاء هاتف (Galaxy Note 20 Ultra) الجديد بعدسة تليفوتوغرافية تدعم التقريب البصري حتى 5x، والتقريب الرقمي حتى (50 مرة) 50x. 

في حين تدعم عدسة هاتف (iPhone 11 Pro) التقريب البصري حتى 2x فقط، وعلى الرغم من أن التقريب حتى 100 مرة لا يُعتبر ميزة أساسية يحتاج إليها كل الأشخاص، إلا أن دعم هاتف آيفون 12 القادم ميزة التقريب البصري حتى 3x أو 4x سيكون موضع ترحيب كبير.

تقدم آبل حاليًا أفضل نظام كاميرا شامل للصور ومقاطع الفيديو في أي هاتف ذكي، ومع ذلك فإن العديد من هواتف أندرويد الرائدة تقدم نطاق تقريب أفضل. لذلك من المتوقع أن تتبع آبل خطى جوجل ولا تقدم عدسة تليفوتوغرافية تدعم ميزة التكبير الفائق، ولكنها قد تقدم ميزة التكبير التي تعتمد على برمجيات الكاميرا، وتستخدم التعلم الآلي لتحسين النتائج مثل: هواتف Pixel 4.

2- استخدام زجاج Gorilla Glass Victus لمتانة أفضل:

5 ميزات في هاتف Galaxy Note 20 Ultra يجب على آبل تضمينها في آيفون 12

يأتي هاتف سامسونج (Galaxy Note 20 Ultra) الجديد بتصميم مميز من الزجاج مع إطار من المعدن، بالإضافة إلى وجود طبقة من زجاج (Gorilla Glass Victus) في الجهتين الأمامية والخلفية لمقاومة الخدوش والصدمات، وهو أحدث إصدار من زجاج Gorilla، والأكثر متانة على الإطلاق حتى الآن.

يتميز زجاج (Gorilla Glass Victus) بإنه يمتلك ضعف مقاومة الخدش التي يوفرها الإصدار السابق (Gorilla Glass 6)، ويمكنه تحمل السقوط من ارتفاع مترين مقابل 1.6 متر فقط في (Gorilla Glass 6). ويعني هذا أن هاتف (Galaxy Note 20 Ultra) لن يتأثر إذا سقط من يديك عندما ترفعه أمام أذنك أثناء المكالمة.

3- دعم القلم الإلكتروني:

يتميز هاتف (Galaxy Note 20 Ultra) بدعمه لأحدث إصدار من القلم الإلكتروني (S-Pen) الذي يتميز بزمن استجابة سريع جدًا يبلغ 9 ميلّي ثانية، وهذا يدل على مدى سرعة الاستجابة من وقت لمس الشاشة باستخدام قلم S-Pen إلى الوقت الذي يستجيب فيه الهاتف، وهذا هو زمن استجابة قلم آبل (Apple Pencil) نفسه في جهاز iPad Pro.

لذلك ستكون خطوة مهمة من آبل إذا قامت بإضافة القلم الإلكتروني (Apple Pencil) في أحد إصدارات هواتف آيفون القادمة، خاصةً إصدار iPhone 12 Max الذي يأتي بشاشة كبيرة الحجم.

4- شاشة بدون نتوء:

ابتداءً من هاتف iPhone X الذي صدر عام 2017؛ استبدلت الأحدث تضم النتوء نفسه.

لكن سامسونج اتبعت نهجًا مختلفًا في هواتف Galaxy Note 20، و Galaxy S20 هذا العام، والهواتف التي أطلقتها العام الماضي، حيث دمجت الكاميرا الأمامية في أعلى الشاشة، وأطلقت على الشاشة اسم “Infinity-O”.

5- الشاشة ذات معدل التحديث العالي:

تدعم شاشات هواتف سامسونج الجديدة Galaxy Note 20، و Galaxy S20 معدل تحديث عالِِ يصل إلى 120 هرتزًا، بينما يبلغ معدل تحديث الشاشة في هواتف آيفون 11 الأخيرة 60 هرتزًا. ولا شك أن زيادة معدل التحديث تجعل التنقل والتمرير على الشاشة أكثر سلاسة، وكذلك عرض الرسومات.

لذلك يجب على آبل التفكير في دعم شاشة هواتف آيفون 12 بمعدل تحديث مرتفع، وليس شرطًا أن يكون 120 هرتزًا، حيث يمكنها أن تكتفي بمعدل 90 هرتزًا بدلًا من 60 هرتزًا، وبالطبع سيحسن ذلك من أداء ألعاب (Apple Arcade)، كما ستبدو الرسوم المتحركة سلسة للغاية. وإذا حصل هاتف (iPhone 12) على دعم القلم (Apple Pencil)، فسيكون معدل التحديث العالي هذا ضروريًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى