دروس ومقالات

وأخيرًا AMD تكشف عن معمارية Zen 3 ومعالجات Ryzen 5000

ستشعر بالسرور عندما تعرف أن المارد الأحمر يستعد للسيطرة من جديد على سوق المعالجات المركزية، حيث تم  الإعلان رسمياً عن عائلة معالجات الجيل الخامس Ryzen 5000، وهي أولى المعالجات التي تستند على بنية Zen 3. بدون شك، لا أحد يستطيع أن ينكر كم النجاحات التي حققتها الشركة منذ أن رأينا Zen لأول مرة في عام 2017. 

من خلال معمارية Zen 2 وسلسلة معالجات Ryzen 3000 تمكنت شركة AMD من ترك منافسها معزولاً في ركن ضيق لا أحد يستطيع على إنقاذه من الظلام سوى أن يجد لنفسه مخرجاً يسمح له بالعبور ليجد نفسه وحيداً تحت أضواء انتصار منافسه. على Intel أن تفعل شيئاً ما، وينبغي أن يكون هذا الشيء جيداً جداً وخلال وقت قريب لكي تكسب ثقة المستهلك مرة ثانية. نعم، كانت خطوات جريئة عندما قررت زيادة بالمعالجات مقابل نفس قيمة البيع، ولكن لا يزال جمهور الفريق الأزرق متعطش للمزيد.

فبالأمس القريب عرفنا للتو أن أكثر من 25% في المائة من معالجات اللاعبين على منصة Steam أصبحت Ryzen، على الرغم أنه خبر سار للفريق الأحمر ولكنه بمثابة انتكاسة للفريق الأزرق. لحسن الحظ لا تزال الكرة في المعلب والمستفيد الوحيد من صراع اللاعبين هو المستهلك نفسه، 

بالرغم من حدة المنافسة إلا أن ما يثير السخرية حول هذا الأمر أن كل من Intel و AMD في حاجة لبعضهما البعض من أجل إنقاذ معمارية X86 من خطر أشد قسوة وأكثر فتكاً، فإن شاءت الظروف وتمكنت معمارية ARM من الوصول إلى الحواسيب المكتبية فحينها لن تكون هناك رجعة، وسنكون مستعدين على تشييع جنازة X86 وتوديعها إلى الأبد، خاصةً بعد استحواذ انفيديا على ARM مقابل 40 مليار دولار خلال الأسابيع القليلة الماضية وأحاديثها هنا وهناك عن تطوير أول معالج مركزي للحواسيب بداية من العام القادم. لكن الآن، دعونا من حديث صراع العمالقة هذا ولنرى ما كانت تخبأه لنا AMD طوال الفترة الماضية. 

قد يهمك:

عائلة معالجات Ryzen 5000

Lisa Su بمثابة كونها الرئيس التنفيذي لشركة AMD، قد أعلنت عن عائلة الجيل الجديد Ryzen 5000 والتي تستند على بنية Zen 3 بدقة تصنيع محسنة من عقدة . تستهدف نواة Zen 3 تحقيق تقدم في أداء الحوسبة IPC بنسبة 19%  زيادة عن  نواة Zen 2، وهي قفزة ثورية مقارنة بجميع التحديثات التي طرأت مُسبقاً على معماريات Zen.

ستعمل المعالجات المركزية الجديدة من خلال الشرائح المتوفرة حالياً AMD 500 Chipcets وسيتم بيعها في الأسواق ابتداءاً من 5 نوفمبر القادم. تؤكد شركة AMD أنها ستوفر أقوى معالج مركزي يستهدف منصات حواسيب الألعاب المكتبية. حتى هذه اللحظة تضم العائلة الجديدة 4 معالجات مركزية، بينهم معالج من فئة Ryzen 5 ومعالج من فئة Ryzen 7 ومعالجان من فئة Ryzen 9، وستبدأ هذه المعالجات بــ 6-نواة و 12 خيط في معالج Ryzen 5 5600X وتنتهي عند 16-نواة و 32 خيط مع معالج Ryzen 9 5950X.

تمتاز المعالجات الجديدة بزيادة طفيفة في سرعة الترددات الأساسية دون أي زيادة في معدلات استهلاك الطاقة الافتراضية منذ معالجات الجيل الثالث. كل رقاقة من رقائق المعالجات المركزية ستحتوي إما على 6- نواة أو 8- نواة، بحيث يأتي Ryzen 5 و Ryzen 7 كل منهم برقاقة واحدة وهو تصميم مختلف عن جميع الأجيال السابقة، بينما تحتوي معالجات Ryzen 9 على رقاقتين كل واحدةً منهما تحتوي على 8-نواة، ويبدو أن ذاكرة الكاش المُخبأة من المستوى الثالث هي أسهل طريقة لتحديد عدد الرقائق الداخلية لشرائح المعالجات المركزية.

البداية مع معالج الفئة العليا Ryzen 9 5950X

المعالج المركزي الأول يستهدف منصات الأعمال الاحترافية وحواسيب الألعاب عالية الأداء، حيث يحتوي على 16 نواة و 32 خيط ويعمل بتردد أساسي سرعته 3.4GHz ويصل بالتردد المُعزز إلى 4.9GHz، وبمعدل استهلاك طاقة 105 واط. يحتوي على ذاكرة تخزين مخبأة من المستوى الثالث بحجم 64MB L3 Cashe وسيتم بيعه بقيمة 749$ دولار أمريكي. هذه القيمة تعني أنه أغلى ثمناً من معالج Ryzen 9 3950X الذي يباع بمبلغ 710$ دولار أمريكي، من ناحية أخرى فهو بهذا الشكل سيكون منافس جيد لمعالج Intel Core I9-10980XE صاحب الــ 18 نواة والذي يتم بيعه بقيمة 803$ دولار أمريكي كافضل سعر له.

اقرأ المزيد:

الشقيق الأصغر بالفئة العليا هو معالج Ryzen 9 5900X

معالج Ryzen 9 5900X يحتوي على 12 نواة و 24 خيط وذاكرة تخزين مخبأة بحجم 64MB L3 Cashe. من المرجح أنه سيحتل مرتبة أفضل معالج مركزي للألعاب بقيمة 549$ دولار أمريكي، بهذا الشكل سيشكل خطورة على منافسه Intel Core I9-10900K الذي يتم بيعه بقيمة 529$ دولار أمريكي. يعمل معالج Ryzen 9 5900X بسرعة 3.7GHz ويصل بتقنية Turbo Boost حتى 4.8GHz بمعدل استهلاك طاقة 105 واط، يبدو أن العدد الأقل في تعداد النوى يسمح للمعالج بالوصول إلى تردد اساسي مرتفع.

معالج فئة المتحمسين Ryzen 7 5800X

من المتوقع أن يسير معالج Ryzen 7 5800X على نفس خطى معالج Ryzen 7 3700X صاحب المركز الثاني في قائمة أفضل المعالجات المركزية مبيعاً على موقع Amazon. حيث يحتوي على 8 نواة و 16 خيط ويعمل بتردد اساسي 3.8GHz يصل بتقنية الدفع إلى التردد المُعزز 4.7GHz وبمعدل استهلاك طاقة 105 واط. تشير AMD إلى أن الزيادة في نسبة أداء معالجات الجيل الخامس كانت سبباً في إرتفاع قيمتها السعرية في السوق، ولذلك سيتم بيعه بقيمة 449$ دولار أمريكي بدلاً من السعر الحالي 399$ دولار أمريكي. من المفترض أن يكون منافسه الأقرب هو معالج Intel Core I7-10700K والذي يتم بيعه في متاجر التجزئة بقيمة 380$ دولار أمريكي تقريباً.

معالج الفئة المتوسطة Ryzen 5 5600X

المعالج الأساسي هو Ryzen 5 5600X والذي يستهدف الفئة المتوسطة من خلال 6 نواة و 12 خيط ويعمل بتردد اساسي عند 3.7GHz يصل بتقنية Turbo Boost حتى 4.6GHz وبمعدل استهلاك طاقة 65 واط، سيتم بيعه مقترناً بمرد AMD الإفتراضي لكي يكون بديلاً أفضل لمعالج Ryzen 5 3600X الذي يحتل المرتبة الأولى حالياً كأفضل معالج مركزي مبيعاً على موقع Amazon. سيكون سعر البيع هو 299$ دولار أمريكي وبهذا الشكل يقف في وجه المنافس Intel Core I5-10600K.

اللوحات الأم وخصائص الدعم

ستتوافر المعالجات الجديدة بدءاً من 5 نوفمبر القادم وستدعم تردد ذاكرة الوصول العشوائي 3200MHz، ومن المتوقع أن تصل نسبة استهلاك الطاقة حتى 142 واط في حالة كسر السرعة والتحميل الزائد مع فئة معالجات 105 واط. يتضح لنا أن الشركة لم تخطط لبيع معالجات 105 واط مع أي مبردات نظراً لأن مستخدمي هذه المعالجات غالباً ما يفضلون مبرداتهم الخاصة. من ناحية اللوحات الأم المدعومة، فستعمل جميع معالجات الجيل الجديد مع شرائح التشغيل المركزية الحالية AMD 500 Chipcets وستوفر الدعم للشرائح القادمة AMD 400 Chipcets.

ما هو شكل الأداء العام

الشيء الذي نرغب رؤيته دائماً هو عدم استخدام الأساليب الملتوية في توضيح مستويات الأداء الحقيقية، هكذا تفعل دائماً AMD وتتجراً لتستحضر فقط أقوى معالج لدى المنافس وعرضه على المنصة أمام الجمهور وتبدأ على الفور في مقارنتة بالمعالجات المركزية الجديدة لديها.

وقد ظهر من خلال المؤتمر نتائج معالج Ryzen 9 5900X وهو يتفوق على معالج المنافس Intel Core I9-10900K في مجموعة كبيرة من أشهر عناوين الألعاب الحديثة والتي تضمنت Shadow Of The Tomb Rider و PUBG و League Of Legends و Far Cry New Down، على الرغم من ذلك ظهر تفوق معالج Intel في لعبة Battlefield V. على كل حال، ما علينا سوى الانتظار حتى نرى بأنفسنا مراجعات الطرف الثالث للعائلة الجديدة، فضلاً عن نتائج الألعاب، نتوقع رؤية نتائج جيدة على صعيد أداء الحوسبة المكثفة في برامج وتطبيقات الأعمال الاحترافية.

ولكن بالعودة من جديد إلى عالم الألعاب واللاعبين، فقد أشارت شركة AMD بتلميح بسيط حول قدوم بطاقة Radeon RX 6000 Big Navi المستندة على بنية RDNA 2، لكي نكون صريحين مع أنفسنا، الكل يعلم أن سوق المعالج الرسومي هو نقطة الضعف الوحيدة للشركة حتى الآن، وهذا بسبب التركيز الأكبر على سوق المعالج المركزي. لكن من الضروري أن توفر البطاقات الرسومية الجديدة منافسة إيجابية لعائلة NVIDIA 3000 GPUs. تقدم الشركة المزيد من الوعود حول إمكانية تشغيل الألعاب الحديثة مع سلسلة المعالجات الرسومية القادمة بدقة 4K والاستمتاع بمعدل 60 إطار في الثانية ثابت وأكثر استقراراً.

يبدو أن المبارة مستمرة بدون أشواط إضافية ولا يوجد أي مجال للاستراحة، حيث يستعد الفريق الأزرق لشن الهجوم التالي في مطلع 2021 بعائلة معالجات Rocket-Lake التي تستند على عقدة تصنيع 10nm وتوفر الدعم للجيل الجديد من ناقل البيانات الإلكتروني PCIe 4.0. ولكن كل ما يهمنا هذه اللحظة هو رؤية نتائج معالجات الجيل الخامس وما هو مدى التأثير الفعلي لبنية Zen 3 على سوق المعالجات المركزية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق