دروس ومقالات

هل سيكون هاتف جوجل بيكسل 6 هو آي-فون الأندرويد

قام المسرب الشهير جون بروسر منذ شهر تقريبًا بنشر أول تسريبات حول هاتف جوجل بيكسل 6 . وبتحليل تلك التسريبات أعتقد البعض أن هذا الهاتف في طريقة للتغلب على الآي-فون! فهل هذا ممكن؟ ثم قام هذا المسرب لاحقاً بعرض المواصفات الخاصة بكلا الهاتفين بيكسل 6 وأخيه برو، فهل بالتصميم الجذري الجديد، ومجموعة الشرائح الجديدة سيناطح هذا الهاتف مجموعة آي-فون 13 القادمة؟

هل سيكون هاتف جوجل بيكسل 6 هو آي-فون الأندرويد


التصميم

طبقاً للتسريبات، سيأتي الهاتف بحواف نحيفة، وكاميرا سيلفي على هيئة ثقب في أعلى وسط الشاشة، وماسح ضوئي لبصمات الأصابع مدمج في الشاشة، الجزء الخلفي مصنوع من الزجاج. وسيأتي بيكسل 6 بكاميرا ثنائية بينما برو بكاميرا ثلاثية.

وبالنسبة للشاشة، يقال أن بيكسل 6 برو سيأتي بشاشة AMOLED منحنية الأطراف مقاس 6.67 بوصة، وأبعاد 163.9 × 75.8 × 8.9 ملم مع كاميرا أمامية 11.5 ملم، والشاشة بمعدل تحديث يبلغ 120 هرتز، بينما سيكون لدى بيكسل 6 شاشة مسطحة FHD أصغر، ربما 6.4 بوصة، مع معدل تحديث يصل إلى 120 هرتز أيضا.

وقيل بأن الشاشة ستكون AMOLED مقاس 6.4 بوصة لهاتف بيكسل 6 وشاشة OLED بلاستيكية مقاس 6.71 بوصة لجهاز بيكسل 6 برو .


وبالنسبة للكاميرا، سيحتوي بيكسل 6 على الأرجح على كاميرا خلفية مزدوجة العدسة، وكاميرا ثلاثية العدسة في بيكسل 6 برو. وأن الأخير سيحتوي على كاميرا أساسية بزاوية عريضة، و كاميرا تليفوتوغرافي بيريسكوب، والثالثة يحتمل أن تكون واسعة النطاق.

وبالنسبة للتقريب البصري سيكون 4.4x أو 5x، بما يتطابق مع هواوي Mate 40 Pro و شاومي Mi 11 الترا إذا كانت هذه المواصفات صحيحة.

ويشاع بأن الكاميرا الرئيسية ستكون بدقة 50 ميجابكسل مزودة بمستشعر أكبر من كاميرا بيكسل 5، بالإضافة إلى كاميرا 8 ميجابكسل مع تقريب بصري 5x وكاميرا واسعة للغاية بدقة 12 ميجابيكسل بالنسبة لبيكسل 6 برو وكاميرا أمامية بدقة 12 ميجابيكسل.

وبالنسبة لبيكسل 6 فسوف يحتوي على كاميرا أساسية بدقة 50 ميجابيكسل، والثانية واسعة للغاية Ultra Wide بدقة 12 ميجابيكسل، وكاميرا أمامية بدقة 8 ميجابيكسل.

في الوقت نفسه، يشير كود موجود في تطبيق الكاميرا في أندرويد 12 إلى أن الكاميرا الأمامية في Pixel 6 قد تدعم تسجيل الفيديو بدقة 4K، وهي دقة أعلى مما يمكن أن تحصل عليه معظم كاميرات الصور الشخصية.

لقد رأينا أيضًا براءة اختراع من جوجل، توضح بالتفصيل هاتفًا مستقبليًا محتملاً لا يحتوي على كاميرا سيلفي مرئية بل ستكون أسفل الشاشة، مثل هاتف ZTE Axon 20 5G، لكننا نعتقد أنها ستكون في بيكسل7، وليس بيكسل 6.

وبالنسبة للبطارية، فإن بيكسل 6 برو سيحتوي على بطارية بسعة 5000 مللي أمبير في الساعة، مع وجود بطارية أصغر في بيكسل 6، قد تكون 4614 مللي أمبير في الساعة.

يذكر أيضا أن كلا الهاتفين سيدعمان الشحن اللاسلكي أسرع من 12 واط الذي يدعمه بيكسل 5، وتم العثور على كود في أندرويد 12 يدل على أن الشاحن اللاسلكي هذا مزود بمراوح للتبريد.

بالاضافة إلى مكبرات صوت استريو وهذا متوقع.


معالج جوجل Whitechapel

ترددت شائعات عن هذا المعالج منذ فترة، ولكن يبدو أن المواصفات المسربة من Jon Prosser تعزز هذه الشائعات. يُعتقد أن جوجل ستستخدم شريحة مصممة خصيصًا لجوجل من إنتاج شركة سامسونج بحجم 5 نانومتر! وبمساعدة سامسونج يشتد التنافس مع أبل.

وبذكر سامسونج، فقد وجد أن الاسم الكودي “Slide” الذي اكتشفه موقع 9to5Google لأول مرة مرتبط بسامسونج ويشير إلى معالجات Exynos الخاصة بها والتي تطورها الشركة الكورية.

لذلك، نتوقع أن يكون معالج “Whitechapel” مشابهًا لمعالج Exynos 2100 الموجود في هواتف سامسونج جلاكسي S21. ويتماشى هذا مع الشائعات الأخرى، التي تشير إلى شريحة مماثلة في القوة لمعالج كوالكوم سنابدراجون 870، والتي هي في حد ذاتها نسخة Overclocking أي ذات سرعة فائقة مقارنة بسناب دراجون +865 لعام 2020.

ومن خلال ذلك المعالج المصمم خصيصا لنظام أندرويد 12 نتوقع تجربة عالية الأداء مقارنة بهواتف بيكسل 5 المخيبة للآمال والتي تتميز بمعالج سناب دراجون 765 وهو شريحة متوسطة الأداء.

بالطبع، هاتف بيكسل 5 ليس سيئًا، فهو سريع وسلس عندما يتعلق الأمر بالمهام البسيطة، إلا أن هناك أشياء تحتاج إلى قوة معالجة أكبر وهو ما لا يستطيع أن يتماشى معه.

بالنسبة لكاميرا بيكسل 6 سنتكلم عنها تفصيليا في مقال مستقبلي، ولكن عندما يتعلق الأمر بالأداء، فمن الآمن أن نقول إن بيكسل 6 و 6 برو سوف يمكنان جوجل من التنافس مع العمالقة مرة أخرى.

يقال أن بيكسل 6 و بيكسل 6 برو سيأتيان بسعات تخزينية 128/256/512 جيجابايت. ومن المتوقع أن تكون ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) في الطراز العادي 8 جيجابايت، بينما يجب أن يحصل 6 برو على 12 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، وهي سابقة لهواتف جوجل.

كالعادة، من المتوقع أن تكون سلسلة بيكسل 6 هي الهواتف الرسمية التي تعمل بنظام أندرويد 12، مما يعني أن الإصدار النهائي التالي من هذا التحديث سيظهر لأول مرة في سلسلة بيكسل 6. لقد تم اختبار ومراجعة الإصدار التجريبي من أندرويد 12، ومن الآمن جدًا أن نقول إن هذا الإصدار من نظام تشغيل جوجل هو أهم تغيير حدث له على الإطلاق.

التغييرات والتحسينات شاملة للنظام ككل، واجهة المستخدم والانتقالات والرموز والأدوات وقائمة الإعدادات والتبديل والخلفيات والسمات والألوان والتطبيقات … الخ! فهي كثيرة فعلاً.

وأهم ما يميزه شيئين – سرعة الأداء ودعم البرامج! بدأت جوجل أخيرًا في الانتباه إلى جانب السلاسة في تجربة بيكسل من خلال تقديم تحكم أكثر إحكامًا في الخلفية في عمليات الخلفية الرئيسية لخادم نظام أندرويد ونافذة النشاط ومدير الحزم.

وفقًا لنائب رئيس جوجل لإدارة المنتجات لنظامي التشغيل أندرويد و متجر بلاي، سمير سامات، فإن عمليات الخلفية هذه غالبًا “متناغمة مع بعضها البعض في نفس الوقت”.


خمس سنوات من التحديثات لنظام التشغيل أندرويد

ويدعي تقرير Jon Prosser، أن هواتف جوجل الرئيسية القادمة ستتلقى خمس سنوات من تحديثات النظام! وهذا أمر بالتأكيد مذهل، بالطبع، لا يزال الأمر غير مؤكد، وإن حدث سيتخلى الكثير عن الآي-فون ويتجه إلى نظام سلس ومحدث لفترة طويلة.

وأعلنت كل من سامسونج و OnePlus مؤخرًا أن بعض هواتفهم الحديثة ستتلقى ما يعادل ثلاث سنوات من تحديثات نظام التشغيل، بما في ذلك أربع سنوات من التحديثات الأمنية! وهذا يعد خطوة كبيرة للأمام مقارنة بعامين من تلك التحديثات.

سيؤدي تحرك جوجل نحو دعم البرامج على مستوى أبل إلى نتائج مثمرة بالنسبة لسلسلة بيكسل 6 وفرض ضغطًا كبيراً ليس فقط على أبل  ولكن أيضًا على الشركات الأخرى التي تتبنى نظام.

بالطبع، المستفيد من ذلك هو المستخدم! إذا سارت الأمور كما هو مخطط لها، فإننا نتوقع المزيد من الشركات المصنعة مثل Motorola و نوكيا وشاومي والمزيد الانضمام في أسرع وقت ممكن وتقديم ما لا يقل عن ثلاث سنوات من تحديثات البرامج لهواتفهم الذكية، أو أكثر؟

بالتأكيد، القول أسهل بكثير من الفعل. فإن العديد من الهواتف تستخدم واجهة الاستخدام الخاصة بها فوق نظام الأندرويد، مما يجعل وصول التحديثات للهواتف تستغرق وقتًا أطول. وأطول من ذلك بالنسبة للهواتف المقفلة بواسطة شركات الاتصالات.

فإذا كان الأمر كذلك فإننا ننتظر تغييرا جذريا في سوق الهواتف الذكية قد يقلب الموازين.

هل تعتقد أن بيكسل 6 وتحديثات الأندرويد المستمرة لخمس سنوات سيكون لها مردوداً كبيراً في سوق الهواتف المحمولة؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

phonearena

زر الذهاب إلى الأعلى