الأخبار

هل ستنجح سبوتيفاي في مجال الكتب المسموعة أيضًا؟

تعتبر خدمة بث الموسيقى () Spotify هي المقصد الأول للكثير من الأشخاص عند الحاجة إلى الاستماع إلى الموسيقى أو البودكاست سواء عبر إصدار الويب أو من خلال تطبيق الهاتف، والآن تحاول الخدمة المنافسة في مجال الكتب المسموعة (Audio Book) ولكن بطريقة أكثر ابتكارًا وهو توفيرها بأصوات نخبة من النجوم والمشاهير.

ولكن هل ستنجح سبوتيفاي في مجال الكتب المسموعة أيضًا وسط المنافسة القوية من تطبيقات مخصصة؟

بصورة عامة نجد أن سبوتيفاي قد وفرت بالفعل خدمة الاستماع إلى الكتب المسموعة سابقًا، حيث لديها عدة قوائم تشغيل تحتوي على قصص قصيرة وأشهر روايات شكسبير وقصائد للشاعرة الأمريكية الشهيرة (إميليو ديكنسون) Emily Dickinson، ولكن طريقتها المبتكرة هذه لم تبدأ إلا خلال العام الماضي عندما كشفت عن إتاحة أجزاء من سلسلة الخيال العلمي (هاري بوتر في المنزل) Harry Potter at Home بأصوات مجموعة من كبار النجوم، ومن بينهم الممثل البريطاني الشهير (دانيل رادكليف) Daniel Radcliffe الذي قام بدور بطل السلسلة.

ولكن الآن تريد سبوتيفاي التعمق أكثر في هذه الصناعة – التي بلغت قيمتها حوالي 2,7 مليار دولار في عام 2019 في الولايات المتحدة وحدها وفقًا لتقرير صادر عن Grand View Research –  حيث أعلنت خلال هذا الأسبوع عن  إصدار تسعة من الكتب المسموعة لبعض أشهر العناوين الكلاسيكية، مثل: (Frankenstein) للكاتبة الإنجليزية ماري شيلي، و (Great Expectations) للكاتب الكبير تشارلز ديكنز، وكلها بأصوات نخبة من نجوم المجتمع والمشاهير والممثلين وحتى نجوم منصة يوتيوب، مثل: David Dobrik.

ماذا عن المنافسين؟

إذا بحثت الآن عن أبرز الخدمات التي تقدم الكتب المسموعة فبالتأكيد ستجد خدمة (Audible) المملوكة لشركة أمازون على رأس القائمة، والتي تعد من أكبر مُنتجي الكتب المسموعة في العالم بقائمة تشغيل تحتوي على أكثر من ربع مليون كتاب مسموع مجاني ومدفوع، بالإضافة إلى تقديم جوجل للكتب المسموعة عبر خدمة جوجل بلاي.

ومن ثم قد تكون هذه الخطوة من سبوتيفاي أكثر جرأة لمنافسة شركة بحجم أمازون، ولكن السبب الذي يجعلها تُركز أكثر في هذا المجال، هو إنها بالفعل قد شهدت نجاحًا كبيرًا في عالم صناعة (البودكاست) Podcast حيث تصل حصتها إلى 25% وفقًا لموقع الإحصائيات Statistica.

وتخطط سبوتيفاي لإطلاق ميزة الاستماع إلى الكتب المسموعة على مستوى العالم، ولكن في الوقت الحالي تروج لهذه الخدمة فقط كمشروع تجريبي في الأسواق الناطقة باللغة الإنجليزية، من ضمنها: الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكندا وأستراليا والدنمارك.

ومع ذلك نجد أن هذا الأمر مثير للاهتمام، لا سيما بالنظر إلى حقيقة أن سبوتيفاي قد بدأت في مجال الكتب العامة، مما يعني أنه لا يتعين عليها الدفع مقابل ترخيصها، وهو ما يعتبر استثمار منخفض المخاطر للشركة قد يشجعها للمضي قدمًا للتركيز في هذه الصناعة والانتشار في الأسواق الأخرى لمحاولة وضع بصمتها في صناعة تشهد تقدم سريع وإقبال شديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات