دروس ومقالات

معالجات Intel Alder Lake المحمولة قد تسبب أزمة مع درجات الحرارة!

ظهر تقريرٌ جديد يوضح استهلاك الطاقة الخاص بمعالجات Alder Lake-P وAlder Lake-M من Intel، والتي من المقرر أن تكون معالجات الجيل الثاني عشر لأجهزة اللاب توب. الأرقام الخاصة بمعالجات Alder Lake-M طبيعية للغاية، لكن الصدمة كلها تأتي من معالجات Alder Lake-P إن كانت هذه التقارير صحيحة.

كما نعلم، معالجات Intel القادمة من المفترض أن تأتي بدقة تصنيع أصغر لرفع كفائتها، مما يقلل الحرارة الخارجة من الشريحة نفسها ويرفع قليلاً من استهلاك الطاقة بدون التضحية بالأداء. على حسب التسريب الذي نراه أمامنا من خلال المسرب @davidneco25320، فهناك ثلاث نسخ من معالجات Alder Lake-P بتصميمات الطاقة التي تأتي بـ 15 واط، 28 واط و45 واط.

في الأغلب، معالجات الـ 15 واط والـ 28 واط هي معالجات U ذات استهلاك الطاقة البسيط، والتي ستأتي إما بنواتين أو أربع أنوية من أنوية الأداء المرتفع التي تستهلك إما 15 أو 28 واط مع ثماني أنوية للكفاءة. بالنسبة لنسخة الـ 45 واط، ففي الأغلب هذه النسخة ستأتي بست أنوية للأداء وثماني أنوية للكفاءة.

مستوى الطاقة الثاني الخاص بهذه المعالجات، وهو الأزمة، يشير إلى أن نسخة الـ 15 واط ستأتي بمستوى ثاني يستهلك 55 واط من الطاقة، نسخة الـ 28 واط ستستهلك 64 واط من الطاقة في المستوى الثاني بينما نسخة الـ 45 واط ستستهلك 115 واط في نفس المستوى أيضاً.

بالنسبة لمعالجات Alder Lake-M من Intel، فهذه المعالجات تأتي بتصميم طاقة حراري يصل إلى 9 واط في المستوى الأول و30 واط في المستوى الثاني. هذه المعالجات ستأتي بنفس تصميم الأنوية الخاص بالمعالج الذي يستهلك 15 واط من Alder Lake-U، على أن توفر Intel له نواتين للأداء وثمانية للكفاءة.

جميع هذه المعالجات ستأتي بنفس المعالج الرسومي المدمج، والذي من المفترض أن يأتي بـ 96 وحدة للحوسبة. نتمنى أن تستطيع أنظمة التبريد الخاصة بأجهزة النوت بوك الرفيعة تحمل هذه الأرقام، وهذا لأن هذه الأنظمة تعتمد على استهلاك الطاقة البسيط من هذه المعالجات حتى لا تتسبب في أي اضطراب قد يحدث من زيادة الحرارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى