دروس ومقالات

مزايا نود أن نراها في تحديث iOS 15 القادم

مساء بعد غد الإثنين 7 يونيو، ستطلق أبل مؤتمرها العالمي للمطورين WWDC لتعريف وتدريب المطورين على تحديثات أنظمة التشغيل حيث ستكشف أبل عن الإصدارات التالية من iOS و iPadOS بجانب باقي الأنظمة. قدمت أبل العام الماضي تحديثات رئيسية وميزات جديدة في تحديث iOS 14، لكنها بالطبع لا تضيف كل ما نحتاجه دفعة واحدة. ونأمل هذا العام أن تأتي لنا بميزات لطالما طالب بها المستخدمون حول العالم. وإليك قائمة ببعض الميزات التي نود أن تضيفها أبل إلى تحديث iOS 15.


تطبيق أبل Car

قدمت أبل Apple Keys في تطبيق المحفظة Wallet مع نظام التشغيل iOS 14، وكان CarPlay أساسيًا منذ ظهوره لأول مرة. ولكن لم تعد هذه الخطوات تكفي حيث تحتاج أبل الآن إلى إضافة تطبيق Car جديد ليكون أسوة بتطبيق المنزل.

يتيح لنا تطبيق المنزل التحكم في الملحقات الذكية مثل المصابيح والتكييف والستائر وغيرها. وباستخدام تطبيق السيارة، يمكننا الحصول على هذه التجربة خارج المنزل.

تقدم العديد من شركات السيارات تطبيقاتها الخاصة للتحكم في سياراتها، إلا أنها سيئة. لذلك يمكن أن تقدم أبل تطبيقًا خاصًا  بها يتكامل مع مجموعة متنوعة من السيارات، مما يتيح لك تشغيل سيارتك عن بُعد أو قفلها من أي مكان، باستخدام التطبيق أو سيري.


العرض الدائم على الشاشة أو Always on display

أحد الأشياء الرائعة في شاشة OLED، هو أنه يمكن تشغيل أو إيقاف تشغيل كل بكسل فردي وهو ما يمكن كل شركات الهواتف في العالم بخلاف أبل من تفعيل ميزة العرض الدائم؛ الغريب أن أبل لسبب مجهول لا تقدمها في الآي فون بالرغم من أنها تقدم نفس الميزة في ساعة أبل. ترى هل تقرر أخيراً أبل إضافتها ام تواصل العناد.


سيري أكثر ذكاءا وغير متصلة بالانترنت

 لا شك أن سيري بالرغم من تحسينات أبل المتطورة وإضافة مزايا حصرية لها لكنها متأخرة كثيراً عن منافسيها. سيكون من الرائع أن توفر أبل بعض المزايا التي يمكن لسيري تقديمها بدون إنترنت مثل التحكم الصوتي المدمج في ميزة إمكانية الوصول أو الوصول للتقويم وإنشاء تذكيرات والتحكم في الوسائط والاتصال وارسال الرسائل وتشغيل التطبيقات وغير ذلك الكثير. هذا غير التحسينات المطلوبة لتكون أكثر فهما وأكثر سلاسة عن الوضع الحالي.


المزيد من تكيف النظام حسب الوقت

قامت أبل بإجراء تحسينات كبيرة على إشعاراتها، ولكن لا يزال ينقصها الكثير، على سبيل المثال أضافت أبل إشعار عند النوم أو الوصول إلى مكان ما أو اجتماع، يسألك إذا كنت تريد استخدام ميزة عدم الإزعاج أو لا. يوجد الآن في iOS إعداد وقت النوم الذي يعمل على تقليل اضاءة الشاشة ويكتم الإشعارات” تم نقله من تطبيق الساعة إلى تطبيق صحتي – تصفح – النوم.

ولكن المطلوب المزيد من المزايا التي تتكيف حسب اليوم فمثلاً عندما نستيقظ، يتم عرض الطقس والمعلومات الأخرى المتعلقة بيومك. كذلك تطوير مزايا حالية فمثلاً يمكن لـ iMessage إرسال رسالة آلية أثناء القيادة؛ سيكون رائعًا إذا كان بإمكانه إرسال رسائل أخرى عند استخدام حالة معينة.


إشعارات الحالة عبر ساعة أبل

في الوقت الحالي، عندما تقوم بشحن ساعة أبل، فإن الآي-فون الخاص بك يخطرك عند الانتهاء من الشحن، ولكن ماذا لو كان العكس صحيحًا أيضًا؟ قد يكون النقر على معصمك لإعلامك بأن الآي-فون تم شحنه أو أنك قد نسيت الآي-فون مثلا عند الخروج من المنزل أو من أي مكان بدونه. أو إشعار يفيد بأن هناك شخص ما يحاول فتح الآي-فون عندما لا يكون بحوذتك مثلاً، وأنت في البيت، حتى تدارك الأمر قبل وقوع الفأس في الرأس ويحدث لك مالا يحمد عقباه.


إيقاف الإشعارات بالتصنيف

الإشعارات شيء هام فكل التطبيقات ترسل إشعارات؛ وحدثت أبل نظامها لكي يتعرف النظام أي الإشعارات ليست مفيدة ويقترح إيقافها. لكن سيكون رائع إن أضافت أبل مجموعات الإشعارات؛ فمثلاً إشعارات الرسائل وفيها كل خدمات التواصل مع الفيسبوك ماسنجر وواتس آب وتليجرام وحتى iMessage وتستطيع من الإعدادات إيقاف كل إشعارات الرسائل معاً أو تفعيلها؛ أو تريد الابتعاد عن الألعاب فتختار من النظام إيقاف كل إشعارات الألعاب معاً. هذا الأمر مفيد بدلاً من تفعيل وإيقاف كل تطبيق على حدى.


امكانية التعديل على الرسائل في iMessage

لا ندري لماذا لم تدعم أبل ميزة التعديل على الرسائل بعد ارسالها حتى الآن مع وجودها في تطبيقات منافسة منذ وقت طويل. أليس من الأفضل أن نتمكن من تعديل رسالة iMessage الخاصة بنا؟ أسوة بتطبيقات عملاقة مثل تيليجرام وغيره؟


خلفيات متعددة

تعد القدرة على إضافة عناصر واجهة مستخدم حقيقية إلى الشاشة الرئيسية أمرًا رائعًا، وسيكون الأمر رائعا أيضا إذا وفرت أبل امكانية تخصيص خلفية مختلفة لكل صفحة حسب رغبتنا.


سيري مرة أخرى

في نظام التشغيل iOS 14، توقفت Siri عن استخدام الشاشة بأكملها. على الرغم من أن Siri لا تشغل سوى جزء صغير من الشاشة الآن، فلا يزال يتعذر عليك استخدام الشاشة فعليًا دون تجاهل Siri. سيكون التغيير المرحب به في iOS 15 هو القدرة على الاستمرار في استخدام جهازك أثناء استخدام Siri في نفس الوقت.


الويدجيت التفاعلي

على سبيل المثال، يمكن أن يكون لديك تطبيق آلة حاسبة يمكنك استخدامه دون فتح التطبيق، قديما قبل iOS 14 كان يمكنك فعل ذلك عند سحب الشاشة ناحية اليمين أو اليسار للوصول إلى الويدجيت، مع التطبيقات التي كانت تدعم ذلك أو توفر هذه الخاصية. سيكون من الرائع لو تمكنا من التفاعل مع أدوات الشاشة الرئيسية، بدلاً من جعلها تفتح التطبيق بالكامل عندما تلمسها.


تقسيم الشاشة وتعدد المهام الحقيقي

غير مرجح أن تأتي مثل هذه الميزة، لكن يرغب البعض في ميزة تقسيم الشاشة على الأقل أجهزة الآي-فون الماكس. نود أيضًا أن نرى نوافذ التطبيقات القابلة للسحب على الآي-باد. تعمل أبل حقًا على جعل جهاز الآي-باد ليكون كمبيوتر متكامل، ولكن بدون شكل من أشكال تعدد المهام الحقيقي، من الصعب القيام بذلك.

هناك تحسين آخر مرحب به وهو تعدد المهام في الخلفية، حيث يؤدي إغلاق التطبيق حاليًا إلى توقف العديد من ميزاته. لا شك أن لهذا تأثير كبير على عمر البطارية. ولكن لا يهم مقدار البطارية لدى البعض إذا لم يتمكن من استخدام هاتفه بالطريقة التي يريدها.


وأكثر من ذلك بكثير

هناك العديد من الميزات التي نود رؤيتها في iOS 15 مثل ظهور التذكيرات المجدولة في تطبيق التقويم، ومزامنة البريد بشكل أفضل، والمزيد من وظائف الاختصارات؛ والقائمة تطول وتطول.

والآن أخبرنا ما الميزات التي تود رؤيتها في iOS 15؟ أخبرنا في التعليقات

المصدر:

idropnews

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى