دروس ومقالات

مراجعة Synology DiskStation Manager (DSM) 7.0

وأخيرًا، أطلقت Synology التحديث DSM 7.0 بعد تطوير دام لشهورٍ طويلة. وعن DSM 7.0 فهو اختصار DiskStation Manager 7.0، والمقصود به “واجهة منظومة محطة التخزين”، والتي أفادت Synology خلال الإعلان عن الإصدار الجديد، بأنه الإصدار الأكبر إبداعيًا في تاريخ تلك الواجهة. قامت سينولوجي بإضفاء العديد من المميزات الجديدة مثل إبتداع واجهة جديدة كُليًا، زيادة قدرات الأمان أثناء تسجيل الدخول بعدة طرق، والكثير والكثير من التحسينات الأخرى.
في هذا التقرير، نذكر لكم بشكل مفصل جميع التحديثات والإضافات الجديدة من Synology على الإصدار DSM 7.0.


بدأ المستخدمين منذ عدة سنوات التفكير في استثمار أموالهم في خدمات وحلول NAS، وهي حلول التخزين الشبكي، سواء للأغراض المنزلية أو لأغراض الأعمال. على مدار أعوام، اكتسبت شركة Synology الحصة الأكبر من ولاء وتفضيلات المستخدمين أيًا كانت احتياجاتهم نظرًا لما تقدمه من قيمة مميزة مقابل السعر الذي يدفعه المستخدمين. الآن، سمحت Synology أخيرًا للمستخدمين بتجربة واجهة منظومة محطة التخزين بإصدارها السابع DSM 7.0 وهي اختصار لـــ DiskStation Manager 7.0.

فيما يلي، نشرح لكم رأي إيجي مصري بعد تجربة الإصدار الأخير من DSM وهو DSM 7.0.

أولًا: واجهة DSM 7.0

حاولت Synology إثراء واجهة منظومة محطة التخزين DSM 7.0، وهو الأمر الذي ستلاحظه منذ أول لحظة تفتح فيها الواجهة بإصدارها الجديد. ستؤثر واجهة DSM 7.0 إيجابيًا على تجربة المستخدم، بحيث سيشاهد شاشة تسجيل الدخول الجديدة. قامت Synology بتوسيع وتعزيز عناصر شاشة تسجيل الدخول الجديدة لتصبح أكثر سلاسة، حداثة، ونعومة في الإصدار DSM 7.0 أكثر من أي إصدار أقدم. وكإجراء احترازي، تم فصل خانات كتابة إسم المستخدم وكلمة المرور وذلك لخلق طبقة أمنية في المنتصف وإتاحة الفرصة للتوثيق الثنائي OTP الذي تم دمجه حديثًا في DSM 7.0.
بالرغم من اعتماد الكثير من المستخدمين على تطبيقات المصادقة الخارجية أمثال Google Authenticator، إلا أن Synology قررت أن توفر لهم حلًا بديلًا من خلال توفير خيار المصادقة بشكل داخلي في تطبيق Synology. لم تكن هناك طريقة للمصادقة الثنائية OTP في الإصدار DSM 6.2، وهو الأمر الذي استدعى استخدام تطبيقات طرف ثالث كما ذكرنا بالأعلى، ولكن يبدو أن سينولوجي اكتشفت حاجة المستخدمين إلى هذا الأمر، وقامت بتضمين ميزة المصادقة OTP في الإصدار DSM 7.0.

تُعد سرعة تسجيل الدخول من أبرز الأمور المستحسنة في DSM 7.0. ستكتشف هذا الأمر بمجرد الدخول عبر متصفحك المفضل إلى وجهة أحد حلول Synology بالإصدار DSM 7.0 لديك. تم منح واجهة المستخدم دَفعة من السرعة والسلاسة مما جعلها تستجيب بشكل أفضل بكثير من الإصدارات السابقة. بدءً من التعامل مع الواجهة بكافة أيقوناتها وأزرارها، التنقل بين النوافذ المختلفة، والضغط على أي تطبيق وفتحه، والكثير من الأمثلة الأخرى التي تعبر وبشدة عن الجهد المبذول في برمجة وتطوير DSM 7.0 من قِبَل Synology التي اهتمت بجعله ناضج إلى الحد الأقصى مقارنةً بالأجيال واللإصدارات السابقة.

هل تم إضافة تلك التحسينات بدون الوقوع في أي أخطاء أو إظهار جوانب سلبية؟ بالطبع لا، بالإضافة إلى زيادة طبقات الحماية والتشفير، فقد أتاحت Synology في DSM 7.0 جميع التطبيقات التي يُفضلها المستخدمون في منصات NAS من Synology أيضًا، مع تغيير بعض أسماء تلك التطبيقات مثل تطبيق iSCSI Manager والذي تم تغييره ليصبح SAN Manager بينما تم دمج بعض تطبيقين آخرين مع بعضهم البعض ليصبحون تطبيقًا واحدًا في النهاية مثل Synology Photos.

أما عن لوحة التحكم في DSM 7.0، فهي تشبه لوحة التحكم في الإصدار DSM 6.2، مع قليل من التغييرات الصغيرة والتي تتمحور حول تغيير بعض أماكن بضعة خيارات تحكم في كلا من القوائم الرئيسية والفرعية. بالرغم من ذلك، سيجد المستخدمون بأن محاولة إجراء تعديلات في خيارات التحكم.

وأخيرًا، عن أداة مراقبة موارد الوحدات المستخدمة (ذاكرة التخزين وذاكرة الوصول العشوائي)، فقد أصبحت أكثر بساطة وموضوعية، بحيث أصبحت تعرض مزيد من المعلومات بدون زحام خانات العرض أو المعلومات المعروضة. من الممكن ألا يكون التحديث الخاص بهذه الأداة ليس ضخمًا بالمقارنة مع DSM 6.2، ولكنه بالتأكيد دفعة نحو راحة المستخدمين.
يقدم الإصدار DSM 7.0 الجديد أيضًا نوافذ سجلات مُحسنة عن الإصدارات السابقة، بحيث أصبحت تعرض ما يحدث/يجري داخل النظام بشكلٍ أكثر تفصيلًا. بالإضافة إلى تحسينات الواجهة الجديدة بجميع عناصرها وإضافة قدرات وميزات التشفير، لا يزال تطبيق Security Advisor مدمج في النظام جنبًا إلى جنب مع أنظمة فحص/البحث عن أية ملفات خبيثة أو ثغرات أمنية.

في النهايةً، تعد واجهة المستخدم الجديدة كليًا في DSM 7.0 بمثابة ترقية وقفزة كبيرة عند مقارنة التصميمات البصرية والاستجابات الداخلية بما هو متعارف عليه بين المستخدمين في DSM 6.2. سيستمتع المستخدمين كثيرًا عند تجربة هذا الإصدار بعد تثبيته على أجهزتهم الخاصة من حلول Synology للتخزين الشبكي.

ثانيًا: إدارة الوسائط في DSM 7.0

قررت سينولوجي دمج تطبيقي Photo Station وMoments في DSM 7.0 ليصبحوا تطبيق واحد يُدعى Synology Photos. جاء هذا القرار في ظل قناعة سينولوجي بأن الاحتفاظ بالصور ومشاركتها أصبحت أمر في غاية الأهمية بالنسبة إلى المستخدمين بمختلف اهتماماتهم ومتطلباتهم.

يدعم التطبيق الجديد التصفح السهل للصور ومقاطع الفيديو وإدارتها بشكل أكثر ذكاءً مما اعتدناه قبل الآن. منحت سينولوجي من خلال تطبيق Synology Photos خيار مشاركة الصور ومقاطع الفيديو مع الآخرين وحسنت سلاسة الأداء بالرغم من توفير جميع الخيارات والقدرات من تطبيقي Moments وPhoto Station داخل Synology Photos فقط. أضافت سينولوجي تقنية التعرف على الوجه إلى تطبيق Synology Photos أيضًا، والذي سيستخدم قدرات التعلم الآلي (Machine Learning) لمحاولة تصنيف الصور اعتمادًا على من بداخلها.

بالإضافة إلى جميع ما سبق، سيتمكن المستخدمين من الاحتفاظ بنسخ احتياطية من صورهم ومقاطع الفيديو الخاصة بهم وبشكل تلقائي، كما هو الأمر في مزودي خدمات التخزين السحابي الآخرين أمثال Drive من جوجل، Dropbox، iCloud من آبل، أو One Drive من ميكروسوفت.

ثالثًا: تسجيل الدخول الآمن في DSM 7.0

تسعى Synology لتعزيز وسائل الأمان لجميع مستخدمي أجهزتها من خلال الإصدار الجديد DSM 7.0 وبالتحديد من خلال تطبيق Secure SignIn. قبل الآن، تم دعم ميزة المصادقة الثنائية في الإصدار DSM 6.2، ولكن مع نضوج تلك التقنية، قررت سينولوجي في النهوض بها خطوات إلى الأمام. حسنت سينولوجي تقنيات تسجيل الدخول لدعم المصادقة متعددة العوامل بالإضافة إلى تقديم تطبيق مخصص للهواتف الذكية، لتفعيل ميزات المصادقة متعددة العوامل.
يستخدم تطبيق Secure SignIn من Synology تقنيات المصادقة الموجودة بشكل شائع في هواتفنا الذكية بشكل شبيه لما يحدث الآن عندما نحاول تسجيل دخول حساباتنا في جوجل أو فيس بوك أو تويتر، وبجانب توثيقه لأي عملية تسجيل دخول، يمكنه إظهار كلمة مرور تستخدم لمرةٍ واحدة تحسبًا لاستخدام أحد الأجهزة القديمة أو تسهيل تسجيل دخول أحد الأصدقاء أو أفراد العائلة.

أما عن التوثيق بتقنية FIDO2 للتشفير، فهي تعتمد على مفاتيح أمان الأجهزة من نوع USB مثل مفاتيح شركة Yubico. تم تضمين توثيق تسجيل الدخول باستخدام تقنيات أنظمة التشغيل المكتبية مثل جميع وسائل التوثيق في Windows Hello وبصمة الإصبع في حواسيب آبل بنظام تشغيل macOS.

من الممكن تسجيل الدخول باستخدام تقنية FIDO2 للتشفير أو تسجيل الدخول الآمن بدون كتابة كلمة مرور من الأساس، مما يسمح لك بالدخول إلى DSM 7.0 بشكل أسرع من ذي قبل، دون التضحية بأمان الحساب. ستكون التهيئة الأمنية لتلك الوظائف أمرًا سهلاً للغاية، لأن واجهة DSM 7.0 سترشدك إلى طرق تفعيل كل تلك الخواص التأمينية على حدة وخطوة بخطوة.

رابعًا: إدارة التخزين DSM 7.0

أولت Synology في DSM 7.0 بعض الاهتمام لمهام إدارة التخزين. بغض النظر عن التغييرات الظاهرية مثل التصميم الجديد بنفس إتجاه الواجهة الجديدة، حظيت إدارة التخزين بالعديد من المميزات التي ساعدتها على الوصول لمستوى أعلى بفارق كبير في تفضيلات المستخدم. ستعرض علامة التبويب الخاصة بمحركات الأقراص الصلبة الموصولة بالنظام الكثير من التفاصيل حول كل قرص صلب قيد التوصيل، مما يجعلنا على دراية كاملة بكافة الأقراص الموصولة حاليًا وبوجود أية مشاكل من شأنها أن تعوق معالجتها للبيانات أو مهامها التخزينية ككل.

ومن حيث المعلومات الخاصة بتفاصيل كل قرص صلب موصول، سيتم عرض المعلومات الخاصة بكل قرص من حيث درجة الحرارة، نمط التهيئة الحالي، درجة الحرارة، أرقام تعريف الطراز والمسلسل، صحة الأقراص، ونتائج إختبارات S.M.A.R.T. أما في حالة إدخال أقراص صلبة جديدة لجهاز Synology NAS الحالي والذي يعمل على إصدار DSM 7.0، سيكون هناك عرض مُحسن للغاية لخيارات ما يمكن فعله في مراحل تهيئة هذا القرص الجديد مما يجعل تلك العملية أكثر سلاسة وسهولة مقارنةً بما اعتدناه فيما مضى.

أما عندما يتعلق الأمر بالتفاعل من حيث ضبط/تغيير محتويات أجهزة Synology NAS، فلا يزال تطبيق File Station قائم على توفير جميع الوظائف التي قد يحتاج إليها المستخدمين. لا يزال أيضًا بإمكان المستخدمين إنشاء المجلدات المشتركة والتحكم فيها وتعديلها ونسخها بسلاسة كبيرة على أنظمة الملفات العادية وأنظمة BTRFS، وكذلك عند تهيئة محطات التخزين السحابي C2 باستخدام تطبيق Hybrid Share.

لم يحظى Synology Drive بالكثير من التحديثات مقارنةً بما ذكرناه؛ يرجع هذا الأمر لتطوره في التحديثات الأخيرة حتى أصبح ناضج بما يكفي لأن يكون معاصر لجميع التحديثات التي أطلقتها Synology حديثًا في DSM 7.0. حصل Storage Manager أيضًا على ميزة رائعة، حيث تمكن المستخدمين من تبديل أحد الأقراص الصلبة المعيبة بآخر دون الاضطرار إلى إعادة بناء وتهيئة جميع الأقراص الصلبة من الخطوات الأولى.

مع تلك التحديثات التي قدمتها Synology، أرى أنها وجدت النقطة الفيصل فيما بين متطلبات ورغبات المستخدمين، والتقنيات التي على Synology تقديمها لإثراء حياة المستخدمين بأجهزة وحلول يمكنهم الاعتماد عليها كُليًا وبدون أية مشاكل تذكر.

زر الذهاب إلى الأعلى