الأخبار

متحف اللوفر يعرض مجموعاته الكاملة عبر الإنترنت

أعلن متحف اللوفر أن مجموعاته الكاملة متاحة الآن للعرض عبر الإنترنت من خلال موقع collections.louvre.fr، ويتضمن هذا القطع المُعارة أو المخزنة، وهو أمر مثير لمحبي المتاحف.

وأطلق متحف اللوفر أداتين رقميتين جديدتين لتوصيل ثراء مجموعات اللوفر إلى أطراف أصابع العالم.

وتمثل الأداة الأولى موقع collection.louvre.fr، وهي منصة تجمع للمرة الأولى جميع الأعمال الفنية للمتحف في مكان واحد، فيما تتمثل الأداة الثانية في موقع ويب جديد ومحسن louvre.fr يكون أكثر سهولة في الاستخدام.

وتم تصميم قاعدة بيانات collections.louvre.fr لكل من الباحثين وعشاق الفن الفضوليين.

وتحتوي على أكثر من 482000 عنصر معروض، بما في ذلك أعمال من متحف اللوفر ومتحف أوجين ديلاكروا الوطني ومنحوتات من حدائق التويلري وكاروسيل، والأعمال المستردة من المتاحف الوطنية بعد الحرب العالمية الثانية وعُهد بها إلى متحف اللوفر حتى يمكن إعادتها إلى أصحابها الشرعيين.

وتتوفر مجموعة اللوفر بأكملها عبر الإنترنت للمرة الأولى على الإطلاق، سواء كانت الأعمال معروضة في المتحف، أو على سبيل الإعارة طويلة الأجل في مؤسسات فرنسية أخرى، أو في المخزن.

ويقدم الموقع عدة طرق للتعمق في المجموعات: عمليات بحث بسيطة أو متقدمة، وإدخالات بواسطة قسم التنظيم، وألبومات موضوعية.

وتساعد الخريطة التفاعلية الزوار في إعداد زيارتهم أو تمديدها وتسمح لهم باستكشاف غرفة المتحف حسب الغرفة.

ويتم تحديث قاعدة البيانات بانتظام بواسطة خبراء المتاحف، وتستمر في النمو وتعكس التقدم في البحث.

وتم تصميم موقع louvre.fr الجديد لمتحف اللوفر للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور، وهو مقسم إلى ثلاثة أقسام رئيسية: زيارة واستكشاف وما الجديد، ويتضمن 482000 عنصر معروض.

ومع التركيز على الأعمال في المجموعات التي يتم عرضها، يدعو الموقع الزائرين لتقدير القصر السابق أثناء انتقالهم من غرفة إلى أخرى.

وتتاح الصور ومقاطع الفيديو باللغات الفرنسية والإنجليزية والإسبانية والصينية، وحصل الموقع في عام 2020 على 21 مليون زيارة.

ويمكن زيارة الموقع عبر الأجهزة اللوحية وأجهزة الحاسب، لكنه مخصص للاستخدام عبر الهواتف الذكية بشكل أساسي، وذلك بالنظر إلى انتشار استخدام الأجهزة المحمولة اليوم.

وتم تصميم موقع الويب للبقاء متزامنًا مع متحف اللوفر حيث يطور المتحف المزيد من المحتوى الرقمي.

ويقول (جان لوك مارتينيز) Jean-Luc Martinez، رئيس ومدير متحف اللوفر: ينفض المتحف الغبار عن كنوزه، حتى الأقل شهرة.

وأضاف: يمكن لأي شخص الوصول إلى مجموعة الأعمال الكاملة من جهاز الحاسب أو الهاتف الذكي مجانًا، سواء كانت معروضة في المتحف، أو على سبيل الإعارة، أو حتى على المدى الطويل، أو مخزنة.

وأصبح التراث الثقافي لمتحف اللوفر على بُعد نقرة واحدة فقط، ويلهم هذا المحتوى الرقمي الناس بشكل أكبر للحضور إلى المتحف لاكتشاف المجموعات شخصيًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات