الأخبار

لماذا تعتبر ميزة MagSafe هي التغيير الأكبر في هواتف iPhone 12؟

أعلنت شركة آبل خلال الأسبوع الماضي عن سلسلة هواتف (iPhone 12) الجديدة لهذا العام التي تضم، وتدعم جميعها شبكات الجيل الخامس 5G لأول مرة في هواتف آيفون، كما تدعم جميع الطرز أيضًا ميزة جديدة تُسمى (MagSafe)، التي قد تكون نقطة البيع الرئيسية لهواتف آبل هذا العام.

تُسهل ميزة (MagSafe) شحن هواتف (iPhone 12) لاسلكيًا، ولصق حافظات البطاقات ومجموعة متنوعة من الملحقات مغناطيسيًا على خلفية الهاتف، لذلك سنستعرض اليوم سبب كونها أكبر تغيير قامت به آبل في هواتف آيفون هذا العام.

أولًا؛ ما هي MagSafe في هواتف iPhone 12؟

إذا كنت تعتقد أنك سمعت باسم (MagSafe) قبل الإعلان عن هواتف (iPhone 12) فأنت على حق، حيث استخدمتها آبل سابقًا في شحن حواسيب (ماك بوك) قبل التبديل إلى منفذ (USB-C) للشحن ونقل البيانات.

لم تكن تقنية (MagSafe) في حواسيب ماك بوك تقنية لاسلكية، ولكنها كانت عبارة عن سلسلة من موصلات الطاقة المتصلة مغناطيسيًا، وقد صممتها آبل من أجل تسهيل شحن الحاسوب وتقليل أضرار الشحن.

حيث كانت تتيح  لمستخدمي حواسيب ماك  تثبيت كابل الشحن في مكانه مغناطيسيًا، وكانت تُمثل ميزة أمان؛ لأنها تقلل من إمكانية تلف الكابل أو منفذ الشحن، أو تعرّض الحاسوب للكسر عند سقوطه نتيجة التعثر بسلك الشحن، وذلك لأنها تسمح بفصل الجهاز بسهولة عند سحب الكابل، وقد تخلت عنها آبل بين عامي 2016 و 2019، واستبدلتها بمنفذ (USB-C) على الرغم من شعبيتها لدى العديد من المستخدمين.

ولكن (MagSafe) في هواتف iPhone 12 مختلفة قليلًا، حيث أصبحت تقنية لاسلكية تتيح لك شحن الهاتف لاسلكيًا بقدرة 15 واطًا، ولصق مجموعة من الملحقات مغناطيسيًا على خلفية الهاتف، مثل حافظة البطاقات، وغيرها الكثير. 

لما تعتبر ميزة MagSafe هي التغيير الأكبر في هواتف iPhone 12؟

ولكن الأمر الأكثر إثارة هو أنها تمهد الطريق في المستقبل لآبل لأن تتخلى عن منفذ (Lightning) للشحن – خاصة بعد تخلي آبل من قبل عن منفذ السماعات التقليدي 3.5 مم بسهولة عند إطلاق سماعتها اللاسلكية Airpods – وفي حالة حدوث ذلك فإنه يعني مقاومة أفضل للماء في هواتف آيفون، وتوفير مساحة أكبر في تصميم الهاتف لأشياء أخرى؛ مثل: بطارية أكبر.

الشحن اللاسلكي هو التوجه الجديد في الهواتف الذكية:

لما تعتبر ميزة MagSafe هي التغيير الأكبر في هواتف iPhone 12؟

قدمت آبل لأول مرة ميزة في هاتف (iPhone 8) ولكن حتى في هواتف آيفون 11 كانت هذه الميزة تتوقف عند قدرة شحن 7.5 واط، أما ميزة (MagSafe) فقد ضاعفت قدرة الشحن اللاسلكي لتصبح 15 واطًا، مما يجعل هواتف iPhone 12 تتنافس مع معظم أجهزة أندرويد الأخرى السريعة الشحن.

ولكن هناك شرط للحصول على سرعات الشحن العالية هذه في هواتف آيفون 12 التي تدعم ميزة (MagSafe) وهو استخدام شاحن (MagSafe) معتمد من آبل، أما إذا كنت تستخدم شاحن Qi قديمًا فستقتصر قدرة الشحن على 7.5 واط. وهذه سياسة تشتهر بها آبل جيدًا، ويعرفها جميع عملائها الآن وهي أن كل تقنية جيدة لابد أن تكون مكلفة.

ولكن ميزة (MagSafe) في هواتف iPhone 12 لا تقتصر على سرعات الشحن اللاسلكي العالية فقط، بل تتميز أيضًا بسهولة الاستخدام؛ لأن من أكبر مشاكل الشحن اللاسلكي العثور على منطقة الشحن الصحيحة في الشواحن اللاسلكية، حيث يغلق الشاحن والهاتف دائرة الشحن ويبدأ الهاتف بالشحن فعليًا.

وهذا شيء يعاني منه معظم مستخدمي الشواحن اللاسلكية، حيث يضع المستخدم الهاتف الذكي على لوحة الشحن ويعود بعد 30 دقيقة ليجد أنه لم يُشحن بعد نتيجةً لتحرك الهاتف بعيدًا عن منطقة الشحن. تهدف ميزة (MagSafe) إلى حل هذه المشكلة عن طريق اتصال الشاحن بمكانه في الجزء الخلفي من خلال اتصالٍ مغناطيسي قوي للحفاظ على هاتف آيفون والشاحن في مكانهما. 

وقد قدمت شركة (Belkin) شاحنًا جديدًا يحمل اسم (MagSafe 3-in-1 Wireless Charger) يتيح لك شحن هاتف iPhone 12 بزاوية 45 درجة، كما هو واضح في الصورة التالية:

لما تعتبر ميزة MagSafe هي التغيير الأكبر في هواتف iPhone 12؟

كما قدمت آبل أول شاحن (MagSafe) خاص بها بسعر 39 دولارًا، ولكنه يتيح لك شحن هاتف آيفون فقط، وتخطط آبل أيضًا لتقديم شاحن (MagSafe Duo) المناسب للسفر الذي يتيح لك شحن ساعة آبل وهاتف آيفون في الوقت نفسه.

لما تعتبر ميزة MagSafe هي التغيير الأكبر في هواتف iPhone 12؟

ملحقات جديدة لهواتف iPhone 12:

بالإضافة إلى الشواحن اللاسلكية؛ من المتوقع أن تظهر خلال الفترة القادمة الكثير من الملحقات المبتكرة من جهات التصنيع الخارجية لمستخدمي هواتف آيفون 12، حيث قامت آبل بتخصيص قسم كامل في متجرها عبر الإنترنت لملحقات (MagSafe) التي شملت: حافظات للهواتف مصنوعة من السيليكون تدعم الشحن عبر (MagSafe)، وحافظة جلدية للبطاقات تلتصق مغناطسيًا بخلفية الهاتف.

كما أطلقت شركة (Belkin) شاحنًا لاسلكيًا جديدًا كما ذكرنا سابقًا، وأعلنت شركة (PopSocket) التي تنتج حوامل ذات قبضات للهواتف عن تقديم منتجات تعتمد على (MagSafe).

ليس من الواضح حتى الآن؛ هل ميزة (MagSafe) تدعم نقل البيانات لاسلكيًا أم لا، ولكن من الممكن أن تطورها آبل في المستقبل لتمكين النقل اللاسلكي السريع للبيانات، وبناءً عليه قد تظهر وحدات للتخزين الخارجي تعتمد على ميزة (MagSafe) للنسخ الاحتياطي ونقل البيانات، تمامًا كما لدينا وحدات تخزين Lightning-USB اليوم.

ولا ننسى مفاتيح الأمان المادية للمصادقة الثنائية، حيث أطلقت شركة (Yubico) العام الماضي مصمم للعمل مع أجهزة آيفون وآيباد من آبل، لذلك من المتوقع خلال العام القادم أن نرى مفاتيح للأمان تعتمد على ميزة (MagSafe).

تتطور الهواتف الذكية باستمرار، حيث تتحسن الكاميرات باستمرار، وتزداد سرعة المعالجات، مع دعم شبكات الجيل الخامس 5G سواء كان في هواتف أندرويد أو آيفون. ولكن لا توجد شركة تصنع هواتف أندرويد لديها نظام للشحن اللاسلكي وتثبيت مجموعة متنوعة من الملحقات في الجزء الخلفي من الهاتف، مثل: هواتف iPhone 12 الجديدة من آبل، لذلك تُعتبر ميزة (MagSafe) أهم ميزة قدمتها آبل هذا العام، بل إنها أهم من دعم هواتفها شبكات 5G؛ لأنها تعتبر نقطة الجذب الأولى للشباب لشراء هواتف iPhone 12.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق