دروس ومقالات

فيسبوك يطلق ميزات جديدة لحماية المراهقين بشكل أفضل على إنستجرام

بعد الضجة التي أثيرت حول خطورة منصة إنستجرام على السلامة العقلية و النفسية للمراهقين ، قامت فيسبوك بإطلاق ميزات جديدة تشجع هذه الفئة على أخذ فترات راحة مع توفير الرقابة الأبوية.


منذ أن اتهم موقع إنستجرام بإيجي مصري تعاسة المراهقين، وخاصة الفتيات ، من قبل المخبرين والموظفة السابقة في شركة فيسبوك فرانسيس هوغن، أعلن نائب رئيس فيسبوك للشؤون العامة والاتصالات، نيك كليج، في مقابلة مع CNN، عن تغييرات مهمة.

نظام الرقابة الأبوية

صرح نيك كليج بأن المنصة ستقوم بإدخال نظام رقابة أبوية جديد لأولياء أمور المراهقين، على أساس اختياري. وأضاف بأنه عندما يلحظ النظام مراهقًا يشاهد نفس المحتوى مرارًا وتكرارًا و أن هذا المحتوى لا يفضي إلى رفاهيته، فسيتم تشجيعه على مشاهدة محتوى آخر. أخيرًا، سيتم إرسال الإشعارات إلى الأشخاص الذين يقضون وقتًا طويلاً على المنصة لحثهم على أخذ فترات راحة.

قال نيك كليج أيضًا بأنه مقتنع بأن إطلاق إنستغرام كيدز سيكون أحد الحلول الأكثر حكمة. لذلك لم يتم التخلي عن المشروع، ولكن تم تأجيله بسبب السياق المثير للجدل إلى حد كبير.

حاول نائب رئيس فيسبوك التقليل من فحوى الحديث عن تأثير إنستجرام الضار على الصحة العقلية، مشيرًا مرة أخرى إلى أن الآثار ستكون إيجابية بالنسبة لغالبية المراهقين. كما دافع عن فائدة الخوارزميات، المشتبهة في مساهمتها في انتشار المحتوى السلبي والمثير للانقسام، حيث وضح بأن تصميمها تم لتعمل كمرشحات للرسائل غير المرغوب فيها.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات