الأخبار

سوني تزيل الالتباس حول تسجيل الدردشة الصوتية

تسجيل الدردشة الصوتية عبر منصة (PS5)، وتوضح متى وكيف ستستمع إلى تلك التسجيلات.

وأضافت الشركة مزيدًا من التفاصيل المحيطة بميزة تسجيل الدردشة الصوتية الجديدة المثيرة للجدل عبر (PlayStation)، التي تم ذكرها لأول مرة في تحديث البرنامج الثابت 8.0 الصادر في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وياتي ذلك بعد أن قال بعض المستخدمين: إن الشركة تسجل الدردشة الصوتية عبر منصة (PS5) وتتحكم بها بشكل نشط بين المجموعات الخاصة.

واعترفت كاثرين جنسن (Catherine Jensen)، نائبة رئيس شركة سوني لتجربة المستهلك العالمية، في تدوينة جديدة بأنه كان يجب على سوني أن توضح بشكل أكبر سبب طرح هذه الميزة.

وأكدت جنسن الآن أن سوني لن تستمع بنشاط إلى المحادثات الصوتية على الإطلاق عندما يتم إطلاق الميزة مع (PS5) الشهر المقبل.

وكتبت: الغرض الوحيد منها هو المساعدة في الإبلاغ عن السلوك غير اللائق، ومن ضمنه الإجراءات التي تنتهك قواعد سلوك المجتمع.

وأضافت: يُرجى ملاحظة أن هذه الميزة لن تراقب محادثاتك بنشاط أو تستمع إليها – على الإطلاق – وهي خاصة تمامًا للإبلاغ عن الإساءة أو المضايقات عبر الإنترنت.

وتقول الشركة: إن الميزة تسجل الدقائق الخمس الماضية من أي محادثة صوتية خاصة على أساس متجدد، بحيث إذا واجه مستخدم ما مضايقات أو أي شيء ينتهك قواعد سوني حول سلوك اللاعب، فيمكنه إرسال مقطع تصل مدته إلى 40 ثانية ليقوم فريق الإشراف في سوني بمراجعته.

ويشمل ذلك 20 ثانية من السلوك الذي يحتمل أن يكون مسيئًا كما حدده المستخدم، مع 10 ثوانٍ قبل المقطع المحدد و 10 ثوانٍ بعده للحصول على المزيد من المعلومات الإضافية.

وقالت التدوينة: يمكن إرسال هذه التقارير مباشرة من خلال منصة (PS5)، وسيتم إرسالها إلى فريق تجربة المستهلك لدينا للإشراف، الذي يستمع بعد ذلك إلى التسجيل ويتخذ الإجراء، إذا لزم الأمر.

وأوضحت جنسن أن بعض التقارير المقدمة لن تكون صالحة، وسيغتنم فريق سوني ذلك كفرصة لتقديم التوجيه والتعليم.

ولن يكون هناك خيار لإلغاء الاشتراك في تسجيل الدردشة الصوتية، وذلك لأن سوني تريد أن يشعر جميع المستخدمين بالأمان عند اللعب مع الآخرين عبر الإنترنت، وليس فقط أولئك الذين يختارون تمكينه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق