الأخباربرامج وتطبيقات

جيتس: شركات التقنية “تستحق أسئلة فظة وغير عادلة وقاسية”

يعتقد (بيل .

وقال مؤسس شركة مايكروسوفت للمضيف (داكس شيبارد): “إن كنت ناجحًا مثلي أو مثل أيٍّ من هؤلاء الأشخاص، فأنت تستحق أسئلة فظة وغير عادلة وصعبة”. وأضاف جيتس: “يحق للحكومة انتقادك. هذا النوع من الاستجواب القاسي يأتي مع المنطقة الناجحة للغاية. ولا بأس في ذلك.”

وكان جيتس يشير إلى جلسة 29 تموز/ يوليو أمام اللجنة القضائية في مجلس النواب حيث تم استجواب الرؤساء التنفيذيين لشركة آبل، وجوجل، وفيسبوك، وأمازون بشأن ممارساتهم التجارية كجزء من تحقيق مستمر لمكافحة الاحتكار.

وخلال مقابلة البودكاست واسعة النطاق، تحدث جيتس عن عمل مؤسسته في مجال اللقاحات وما كان عليه الأمر عندما بدأت شركة مايكروسوفت، لكنه تحدث أيضًا عما كان عليه الحال بالنسبة لكونك من المشاهير؛ يقول: إن فكرة أن يكون رواد الأعمال في مجال التقنية مشهورين في الثقافة الشعبية قد اعتادوا عليها. وقال: “لقد كان الأمر جنونيًا لأنني كنت مهووسًا بالعلم وغير اجتماعي جدًا، ثم كان الانطلاق في عالم يهتم الناس فيما أقوله عن الأشياء، فكانت ردة فعلي: “ماذا حدث!”.

أما بالنسبة لمنافسه الراحل، فقال جيتس إنه لم يكن “قاسيًا” مثل ستيف جوبز، لكنه أعجب بكيفية قلب جوبز لشركة آبل عندما عاد إلى الشركة.

وقال جيتس: “كان جوبز عبقريًا، وما فعله؛ لا سيما عندما عاد إلى شركة آبل … لا يمكن لأي شخص آخر فعل ما فعله هناك. لم أكن لأفعل ذلك”. واعترف جيتس بأنه يحسد شخصية الرئيس التنفيذي الراحل لشركة آبل، وقال مازحًا: “لقد كان ساحرًا في تحفيز الناس على نحو مفرط – كنت ساحرًا صغيرًا لذا لم أتمكن من الوقوع تحت تعويذته- لكن كان بإمكاني رؤيته يلقي التعويذة”. وأضاف: “كنت غيورًا جدًا.”

وتحدث جيتس عما يعده بعض عيوبه الشخصية، فقال: “أنا لست اجتماعيًا كما ينبغي، ولا أعرف كيف أطهو الطعام وأشعر بالحرج الشديد لأنني لا أتحدث أي لغات [أخرى] بطلاقة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى