الأخباربرامج وتطبيقات

جوجل تريد فصل متصفح كروم عن Chrome OS

تريد جوجل فصل متصفح كروم عن نظام التشغيل (Chrome OS)، وتتجه عملاقة البحث الآن إلى نظام التشغيل (Chrome OS) لإعادة تعريف ما هو التطبيق وما هو النظام.

وفي هذه الحالة، يمكن أن يكون للفصل فائدة تتمثل في تحسين سياسة دعم حواسيب جوجل كروم بوك (Google Chromebook).

وتملي سياسة الدعم حاليًا عددًا من سنوات الدعم من وقت تصنيع الجهاز، وليس من وقت شرائه، وبعد انتهاء هذا التاريخ، لن يتلقى (Chromebook) تحديثات الأمان.

ويخبرك جهاز (Chromebook) أنه لن يتم تحديثه بعد الآن، مما يجعل جهازك عرضة للاستغلال الأمني ​​مع فقدان ميزات كروم الجديدة، وتحاول إطالة عمر أجهزة (Chromebook).

وقد يبدو هذا غير منطقي، لكن هذه الخطوة تماثل ما فعلته جوجل سابقًا مع (Project Treble) في أندرويد، حيث فصلت العديد من مكونات نظام التشغيل وجعلتها في تطبيقات (Play Store) التي يمكن تحديثها وفقًا لجداول عشوائية.

وأدى ذلك إلى تحسين الأمان والموثوقية لجميع مستخدمي أندرويد مع إطالة العمر الافتراضي للأجهزة القديمة.

وبفضل مشروع طموح معروف داخليًا باسم لاكروس (Lacros)، قد تصبح مشكلات التحديث قريبًا شيئًا من الماضي.

وتسعى جوجل من خلال لاكروس (Lacros) إلى فصل متصفح كروم عن نظام (Chrome OS)، وإذا نجح هذا الجهد، فسيكون ذلك مشابهًا إلى حد ما لتشغيل كروم على توزيعة لينكس الأخف وزناً في العالم من منظور تقني، لكن مع دعم تطبيقات أندرويد.

ويجب أن يسمح فصل متصفح كروم عن نظام التشغيل (Chrome OS) لشركة جوجل بمواصلة إصدار تحديثات متصفح كروم على جهاز (Chromebook) غير المدعوم.

وبالنظر إلى أن هذا هو المكان الذي تأتي منه التحديثات الأمنية، فسيكون من الآمن الاستمرار في استخدام (Chromebook) بعد انتهاء صلاحية دعمه.

يذكر أن (Project Treble) يُعد واحدًا فقط من الطرق القليلة التي تُعتبر فيها مشكلات التجزئة المفترضة لنظام أندرويد أمرًا غير محبط.

وبالنظر إلى أن جوجل تقوم بتحديث الكثير من ميزات أندرويد من خلال متجرها الآن، فلا يهم ما تفعله شركات صناعة الأجهزة أو شركات الاتصالات أو ما لا تفعله فيما يتعلق بتقديم تحديثات نظام التشغيل أو الأمان.

وقد يكون لمشروع لاكروس (Lacros) تأثير إيجابي كبير في المجال التعليمي، حيث تشتري المدارس أعدادًا ضخمة من أجهزة (Chromebook) القديمة للطلاب لاستخدامها، خاصةً الآن مع تحول العديد من الفصول الدراسية إلى برامج افتراضية أثناء الوباء العالمي.

وبفضل لاكروس (Lacros)، يمكن لأجهزة (Chromebook) المدرسية التي وصلت إلى نهاية الدعم الاستمرار في تلقي تحديثات كروم حتى يتمكن الطلاب من الاستمرار في استخدام المنصات المستندة إلى الويب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق