الأخبار

تيسلا تكشف عن سيارة Model S المعاد تصميمها

في عام 2012.

ويصل الإصدار الجديد من السيارة في شهر مارس، ويتميز بتصميم خارجي متجدد، وتصميم داخلي مبسط، وخيار محرك أكثر قوة يتيح لها السير 840 كيلومتر والانتقال من 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة في أقل من ثانيتين.

ويتم تحقيق هذه السرعة جزئيًا بفضل معامل السحب الصغير جدًا، الذي يضعها على قدم المساواة أو ربما قبل السيارات الكهربائية، مثل: Lucid Air أو Porsche Taycan Turbo.

وتدعي Tesla أن الإصدار الجديد من سيارة Model S مع المحرك المحدث هو أسرع سيارة إنتاج على الإطلاق.

وتحصل سيارة Model X من تيسلا أيضًا على بعض اللمسات فيما يتعلق بالتحديث الخارجي والداخلي، وهناك إصدار مع محرك جديد، وذلك بالرغم من أن تحديث Model X غير متوقع على نطاق واسع.

ويحتوي الإصدار الجديد من سيارة Model S على بعض التحديثات الخفيفة على الجزء الخارجي من السيارة، بما في ذلك السقف الزجاجي القياسي الكبير، لكن التغيير البصري الأكبر يكون بالداخل.

وقامت تيسلا بإلغاء شاشة اللمس العمودية لصالح واحدة أخرى مثل ما هو موجود في Model 3 و Model Y، وذلك بالرغم من وجود حافات أصغر بكثير.

وهناك أيضًا عجلة القيادة الفراشة على شكل حرف U، تشبه إلى حد كبير ما رأيناه في الجيل الثاني القادم من سيارة Roadster، وشاشة خلف وحدة الكونسول الوسطية لركاب المقاعد الخلفية.

وعلى عكس Model 3 و Model Y، لا يزال الإصدار الجديد من سيارة Model S يتميز بشاشة خلف عجلة القيادة.

ويبدأ الإصدار الجديد من السيارة من سعر 79990 دولار لنسخة المدى الطويل بالمحرك المزودج، التي يصل مداها إلى 665 كيلومتر.

ويمكن إنفاق 119000 دولار على الإصدار المزود بالمحرك الجديدة الأكثر قوة Plaid، الذي يبلغ مداه 630 كيلومتر وتنتقل من 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة في أقل من ثانيتين.

ويبدأ الإصدار المزود بالمحرك الجديدة الأكثر قوة Plaid Plus، الذي يبلغ مداه 840 كيلومتر، من 139000 دولار.

وتتمتع إصدارات Plaid و Plaid Plus بسرعات قصوى تبلغ 320 كيلومتر في الساعة مع الإطارات المناسبة، وذلك وفقًا لما قاله الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، (إيلون ماسك) Elon Musk.

وتأتي سيارة Model S المحدثة مع نظام المعلومات الترفيهي المدعوم بالشريحة القادرة على معالجة 10 تيرافلوب من قوة المعالجة، مما يسمح للركاب باللعب بالألعاب، مثل: The Witcher 3 و Cyberpunk 2077، مع دعم ذراع التحكم اللاسلكية.

وترددت شائعات عن إعادة تصميم Model S لسنوات، وظهرت تسريبات بشأن المقصورة الداخلية الجديدة في عام 2018، لكن ماسك نفى الفكرة في عام 2019 عندما قال: ليس هناك سيارة Model S محدثة، وبدلاً من ذلك، تجري تيسلا باستمرار تحسينات طفيفة على السيارة.

وبدأ هذا الكلام يتغير بعد أن بدأت تيسلا باختبار المحرك الجديد في عام 2019، الذي أطلقت عليه اسم Plaid.

وقال ماسك في حدث Battery Day في شهر سبتمبر 2020: إن محرك Plaid قادم إلى Model S في أواخر عام 2021، وبصرف النظر عن المواصفات الأساسية، وإضافة السيارة إلى موقعها الإلكتروني، لم تذكر تيسلا شيئًا عن التصميم المحدث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات