صحة

اعراض لهشاشة العظام لا تتجاهليها

هشاشة العظام هي حالة تصبح فيها العظام هشة؛ حيث تتدهور كتلة العظام ويعاني المصابون أيضًا من فقدان أنسجتها، وهي حالة شائعة يعاني منها الأشخاص الذين يبلغون 65 عامًا وأكثر، خاصةً النساء.

كما أن هشاشة العظام تكون بدون أعراض، ولا يدرك معظم الأشخاص أنهم مصابون به حتى يختبروا التأثير الأكثر شيوعًا للمرض “الكسر”.

وفيما يلي 7 علامات قد تشير إلى هشاشة العظام، لذا انتبه إليها ولا تتجاهلها:

العمر

بمجرد بلوغك سن الخمسين، فقد حان الوقت لبدء التحدث مع طبيبك حول عوامل الخطر المتعلقة بهشاشة العظام، وقد يوصي الطبيب بالمكملات الغذائية، بما في ذلك المزيد من الكالسيوم.

كما يجب فحص النساء الأكبر من 65 عامًا، والرجال الأكبر من 70 عامًا على أساس سنوي، بالإضافة إلى ذلك، يجب فحص أي شخص مصابًا بكسر، ويزيد عمره عن 50 عامًا بشكل روتيني لمرض هشاشة العظام.

الأدوية

بعض الأدوية مثل المنشطات وموانع الحمل القابلة للحقن وبعض علاجات السرطان تزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام.

وكذلك أدوية الاكتئاب أو حرقة المعدة قد تزيد أيضًا من خطر الإصابة بهشاشة العظام، ولكن هذا لا يعني أنه يجب التوقف عن تناولها، بل يجب التحدث مع الطبيب وهو قد يوصي بتكملة إضافية لدعم صحة عظامك وإلغاء تأثير الدواء الأساسي.

الانحناء

غالبًا ما يأتي فقدان ارتفاع الجسم والموقف المنحني مع التقدم في العمر، وهو قد يشير إلى هشاشة العظام، وتشمل التغييرات فقدان بوصتين أو أكثر من ارتفاع الجسم أو انحناء جديد في العمود الفقري.

ويمكن أن تعني هذه التغيرات أن هشاشة العظام قد أثّرت على العمود الفقري، لذا بمجرد بلوغك سن 50، اطلب قياس الارتفاع في كل مرة تقوم فيها بعمل فحص لصحتك.

نقص فيتامين د

فيتامين د مهم لصحة العظام لأنه يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم، وأشار بحث جديد أيضًا إلى أهمية فيتامين د للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان والضعف الإدراكي، لذا إذا كنت تعاني من نقص فيتامين د، فقد تعاني من آلام العظام أو ضعف العضلات، ولكن هذه الأعراض غالبًا ما تكون خفيفة.

وجود مستويات عالية من هذه العناصر في اختبار الدم

يعد وجود مستويات عالية من الكالسيوم في الدم أو الفوسفاتيز القلوي في اختبار الدم إشارة لهشاشة العظام، وهذا الاختبار هو مجرد إجراء واحد قد يتخذه الطبيب لتحديد ما إذا كنت تعاني من فقدان العظام، ولتحديد ما إذا كان نقص فيتامين د يؤثر على عظامك، وما إذا كان هناك بعض أنواع من سرطان العظام.

كما يمكن اجراؤه أيضًا لاستبعاد مرض باجيت، الذي يؤثر على كيفية نمو عظامك، ويستخدم هذا الاختبار أيضًا بشكل شائع للبحث عن علامات اضطراب الكبد.

آلام المفاصل أو العضلات

يتطور مرض هشاشة العظام بصمت، لذا من المحتمل أنك لن تشعر بالألم قبل تقدم المرض، ومع ذلك، هناك بعض الآثار الجانبية لهشاشة العظام التي يمكن أن تسبب عدم الراحة.

كما يمكن أن تحدث كسور الإجهاد والشقوق الصغيرة في العظام، وقد تتسبب في الشعور بألم.

وعندما تبدأ بفقدان الارتفاع وتقارب فقراتك من بعضها البعض، من المحتمل أن تشعر بألم في ظهرك، وإذا حدث كسر صغير في الأضلاع، فقد يضغط على العصب مقابل أحد الأضلاع.

كما أن هناك إشارة أخرى لمرض هشاشة العظام وهي ضعف العضلات، وقد تلاحظ ذلك بصعوبة النهوض من الكرسي بدون دفع بذراعيك.

الكسر

لسوء الحظ، فإن العلامة الأولى التي تنذر بأنك مصابًا بهشاشة العظام غالبًا ما تكون الكسر، فهو أكثر الأعراض المبكرة شيوعًا.

فعندما تضعف العظام وتصبح هشة، حتى الصدمة الخفيفة ستسبب كسرًا، وأحيانًا ، نظرًا لأن التأثير الذي تسبب في الإصابة كان طفيفًا جدًا، لا يدرك الأشخاص أن لديهم كسر حتى يرسلهم الألم المستمر إلى الطبيب.

وتتضمن العلامات التي تشير إلى تعرضك لكسر متعلق بالهشاشة، الألم والتورم فورًا بعد الاصطدام أو السقوط.

وإذا ظهر أن منطقة من جسمك خارج المحاذاة، فهذه علامة أخرى، وأيضًا إذا شعرت بألم، خاصة في ظهرك، واستمر لعدة أسابيع، فقد يشير أيضًا إلى كسر، حتى إذا لم تتمكن من التفكير في حدث معين تسبب في ذلك.

اظهر المزيد

medo

عش بالأمل وقدر قيمة الحياة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock