دروس ومقالات

استعراض جديد لعضلات Unreal Engine 5..مُحرك PS5 و Xbox Series X!

بعد سنوات من العمل، أعلنت Epic Games عن إطلاق نسخة الوصول المبكر لمطوري الألعاب من محرك Unreal Engine 5، وهو أحدث إصدار من أدوات الشركة لتطوير الألعاب باستخدام رسوم متحركة ثلاثية الأبعاد واقعية للغاية.

أصدرت Epic Games فيديو رائعًا يعرض كيف يمكن للمحرك إعادة إنتاج مساحة ضخمة من التكوينات الصخرية في موآب بولاية يوتا، مع التأكيد على شحن المحرك رسميًا في عام 2022، بينما تسمح نسخة الوصول المبكر لمطوري الألعاب ببدء اختبار الميزات وإنشاء نماذج أولية لألعابهم القادمة.

لا تذكر Epic المدة التي استغرقها العمل على المحرك أو عدد الموظفين الذين شاركوا في عملية التطوير، ولكن من المؤكد أن جزءًا كبيرًا من هؤلاء المطورين عملوا على Unreal Engine 5،خاصة وأنه مرت سبع سنوات منذ إطلاق النسخة الأخيرة من المحرك الغني عن التعريف.

تحدث Nick Penwarden، نائب رئيس قسم الهندسة، في مقابلة مع GamesBeat، موضحًا إن Unreal Engine 5 سيوفر الحرية والمرونة لإنشاء ألعاب الجيل الجديد التي ستذهل اللاعبين، وقال إنه سيكون من السهل على مطوري الألعاب استخدام ميزات جديدة مثل Nanite و Lumen، والتي توفر قفزة في المستوى الرسومي، كما أن نظام التقسيم العالمي الجديد يتيح إنشاء عوالم واسعة ذات محتوى قابل للتطوير.

كما هو الحال دائمًا، ستختبر Epic المحرك داخليًا، حيث تستعد لشحن Fortnite على UE5 عبر جميع المنصات في وقت قريب، وقالت الشركة إنها ستمكّن المبدعين في جميع الصناعات من تقديم محتوى وتجارب مذهلة في الوقت الحقيقي.

ستكون الميزات الإضافية والتحسينات الأخرى لجميع الصناعات جزءًا من الإصدار الكامل Unreal Engine 5.0 في أوائل عام 2022، مع الإشارة لكون التكنولوجيا الحالية ليست جاهزة للإنتاج الفعلي بعد.

يمكن للمطورين أيضًا تنزيل المشروع التجريبي Valley of the Ancient لبدء استكشاف الميزات الجديدة لـ UE5، حيث تم تسجيل Valley of the Ancient على Xbox Series X و PlayStation 5، وهو مثال غني وعملي لكيفية استخدام الميزات الجديدة المضمنة في الوصول المبكر للمحرك.

يركز النموذج على امرأة تدعى Echo في منطقة جبلية مهجورة، حيث ذهب فريق Quixel، الذي استحوذت عليه Epic في عام 2019، إلى منطقة موآب في ولاية يوتا لمسح الكثير من التكوينات الصخرية باستخدام طائرات بدون طيار وكاميرات تصوير عالية الجودة والنتيجة كانت تفاصيل مذهلة ومستوى رسومي مبهر سيمثل قفزة كبيرة في صناعة الألعاب.

تقنية Nanite

يمكن للمطورين تعديل النموذج المتاح للتجربة وجعله خاصًا بهم باستخدام Unreal Engine، حيث يتيح نظام micropolygon الافتراضي الجديد من Nanite للمطورين إنشاء ألعاب بكميات هائلة من التفاصيل الهندسية، والشيء الوحيد الذي يفعله Unreal Engine 5 والذي لم يكن من الممكن القيام به من قبل هو القدرة على استيراد أصول التطوير من المصدر بجودة عالية مكونة من ملايين المضلعات.

كل ذلك مع الحفاظ على معدل الإطارات في الوقت الفعلي، ودون أي خسارة ملحوظة في الدقة، ويعمل Nanite بذكاء على بث ومعالجة التفاصيل التي يمكنك إدراكها فقط، ويزيل إلى حد كبير العناصر الأخرى التي تمثل ضغط على البطاقة الرسومية والمعالج المركزي.

تقنية Lumen

حل شامل للإضاءة الديناميكية يتيح للمطورين إنشاء مشاهد ديناميكية قابلة للتصديق، حيث تتكيف الإضاءة غير المباشرة أثناء التنقل مع التغييرات في الإضاءة الرئيسية، مثل تغيير زاوية الشمس باختلاف التوقيت، أو تشغيل مصباح يدوي، أو فتح باب خارجي. هذا يعني أنه لم يعد على المبدعين تصميم خرائط ضوئية للأشعة، أو وضع لقطات انعكاسية، حيث  تمكنهم الأداة الجديدة ببساطة إنشاء وتحرير الأضواء داخل Unreal Editor ورؤية نفس الإضاءة النهائية كما هو الحال عند تشغيل اللعبة على أي منصة ألعاب.

العوالم المفتوحة

يتمثل أحد أهداف Epic في جعل تصميم عوالم مفتوحة أسرع وأسهل وأكثر تعاونًا للفرق بغض النظر عن حجم الاستوديو، يغير نظام التقسيم العالمي الجديد في Unreal Engine 5 كيفية إدارة المستويات وبثها، مما يؤدي إلى تقسيم العالم تلقائيًا إلى شبكة، كذلك يمكن لأعضاء الفريق أيضًا العمل في نفس الوقت على نفس المنطقة من نفس عالم اللعبة دون أي مشاكل باستخدام أداة One File Per Actor التي تسمح للمُنشئين بإنشاء أشكال مختلفة من نفس العالم مثل تعاقب النهار والليل، كطبقات مختلفة موجودة في نفس المكان.

تلك كانت كل التفاصيل الجديدة التي كشفت عنها Epic اليوم في حديثها عن محرك Unreal Engine 5، شاركونا رأيكم!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى