برامج وتطبيقات

إنستجرام يحارب رسائل الكراهية المُرسلَة على الخاص

أعلنت شبكة إنستجرام بأنها ستدرج مجموعة من الأدوات الجديدة لمعاقبة المستخدمين الذين يشاركون في المطاردة الإلكترونية أو في إرسال رسائل كراهية على الخاص.


أعلن إنستجرام للتو عبر منشور مدونة عن تطبيق أدوات جديدة لمكافحة خطاب الكراهية الذي يتم إرساله في خدمة الرسائل الخاصة المدمجة في التطبيق.

كما نعلم ، فالمنصة قد أنشأت بالفعل العديد من الأدوات لمحاربة التعليقات السلبية ، و اليوم تحاول انستجرام معالجة رسائل الكراهية المرسلة في الرسائل المباشرة. نظرًا لخصوصية هذه الرسائل، يوضح إنستجرام أنه لا يستخدم أي تقنية تحلل هذه التبادلات (كما هو الحال مع التعليقات) للكشف بشكل استباقي عن الرسائل العنيفة وغيرها من رسائل التنمر.

ومع ذلك، و في محاولة لمنع هذه السلوكيات، قرر إنستجرام وضع قواعد جديدة وتطوير أدوات جديدة لمساعدة المستخدمين على التحكم في كمية الرسائل الخاصة غير المرغوب فيها التي يتلقونها عبر الخاص.

سيتم تعليق الحسابات ذات السلوك المشكوك فيه

من الآن فصاعدًا، بمجرد أن تدرك الشبكة الاجتماعية سلوكًا مخالفًا لقواعدها في الرسائل الخاصة، لن يتمكن الفاعل فقط من إرسال الرسائل لفترة معينة، ولكن سيتم تعليق حسابه في حال تكرار ذلك.

يوضح إنستجرام أيضًا أنه سيتم أيضًا تعليق الحسابات الجديدة التي تم إنشاؤها للتحايل على هذه القواعد. تدعي الشبكة الاجتماعية أيضًا التعامل مع السلطات، وخاصة في المملكة المتحدة، للتعاون من خلال توفير جميع المعلومات اللازمة لتحديد هوية مرسلي الرسائل السلبية بموجب القانون.

سيقوم إنستجرام أيضًا بتوسيع وظائفه للسماح للمستخدمين الذين يقعون ضحايا للرسائل غير المرغوب فيها بعدم تعرضهم للمضايقة في خدمة الرسائل المباشرة. إذا كان لدى حسابات الأعمال بالفعل القدرة على تعطيل الرسائل المباشرة من الحسابات التي لم يشتركوا فيها، فسيكون هذا الخيار متاحًا الآن أيضًا للحسابات الشخصية.

سيتمكن المستخدمون أيضًا من تعطيل العلامات وإشارات الأشخاص الذين لا يعرفونهم، وسيكون لديهم القدرة على حظر رسائل البريد الإلكتروني العشوائية من الرسائل غير المرغوب فيها.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات