برامج وتطبيقات

“أنا آسف”..بتوحش: سوني ترد على الجميع وتخرسني شخصياً!

ليس عيباً أن نخطئ وهذا طبيعي ولكن العيب هو ألا نعتذر ونسحب ما قلناه، في الواقع، هذا ما جئت لأجله، أينعم لن أعتذر بصفة كاملة بقدر ما سأقول بأني تسرعت بعض الشيء ولكن صراحةً، كان أمامي وقتها العديد من المشاكل التي تواجهها سوني في الفترة الأخيرة وكان علي الحديث عنها بكل جدية، وبغض النظر عن التعليقات التي أتتني عن كون العاطفة هي من ساقت مقالتي السابقة أو عن كوني غير حيادي إلا أن هدف المقالة الماضية كان صريحاً ومباشراً وإن عاد بي الزمن لكررت ما قلته: لقد كنت أحلل وأبرز مشاكل سوني الست التي رأيت أنها تهددها في الوقت الحالي من وجهة نظري ولكني لم أتوقع بتاتاً أن يأتيني الرد في غضون أيام الحقيقة ولهذا ومثلما انتقدت مسبقاً وركزت على السلبيات فقط فعلي الآن أن أركز على الإيجابيات..

على مدار الأيام الماضية، استطاعت سوني و Xbox أن تخرسا المنتقدين ولعلني أولهم ولكن كان لسوني بالذات صوت أكبر حيث كانت هي من حظت ببقعة ضوء هذا الأسبوع عن جدارة واستحقاق ولهذا كان علي أن أتحدث عما فعلته في مقال آخر مُفصل يوضح التغييرات التي تبنتها الشركة بعد عاصفة الإنتقادات الماضية.

لكل من يسأل ماذا حدث؟ فمشاكل سوني وتعاملها مع مطوريها كان لها الأثر الأكبر في زوبعة من النقد التي أصابت الشركة الفترة الماضية، أخبار كإيقاف Days Gone 2 وتهميش صغار المطورين الذين لم يحظوا بالفرصة لإبتكار عناونيهم الخاصة بجانب مشكلة انعدام أي رد منها على Xbox Game Pass بل وغلق استوديوهات اليابان العريقة أثرت على صورة سوني خلال الأسابيع الفائتة وهو ما انتقدته شخصياً بشدة في مقالتي الأخيرة والتي ذكرت فيها ست مشاكل صريحة على سوني التعامل معها وعلى الرغم من أن بعض المشاكل لا تزال موجودة إلا أن نصفهم تم حلهم بصورة سريعة وهو ما سأناقشه اليوم.

لكل من يريد الإطلاع على المقالة الماضية:

سوني تكرر سيناريو أخطاء جيل PS3 وعليها أن تستفيق من غيبوبتها والآن!!

ماذا فعلت سوني لتبرز أنها في موقف قوة!

بكل بساطة، استندت الشركة على أقوى نقطة لديها واستغلتها بشكل معاكس ونعم، أتحدث عن قوة الحصريات التي يبدو لي بأنها ستأخذ منحى مجنون عن جيل PS4 أوهذا ما استشفيته من تصريحات سوني الأخيرة خلال تقريرها المالي الذي يعتبر أفضل واحد لها منذ فترة كبيرة جداً جداً.

سوني ترد بعد غياب عن الساحة وقلق متابعيها!

قلق البعض من صمت سوني التام خلال الفترة الأخيرة، تلك الفترة التي استطاعت أكس بوكس من خلالها أن تهيمن على وسائل التواصل كما يحلو لها وبأساليب وحشية سوقت لخدمة Xbox Game Pass من خلالها بشكل رائع ولكن، تمكنت سوني من الرد لتؤكد بأنها لا تزال على الساحة وإنما هي تعمل في صمت وتجهز للاعبين في مطبخها وجبات دسمة للغاية ستشبع بها نهمهم وفجعتهم التي لن تشبع ودعونا نبدأ بهذا التقرير المالي الرهيب..

تقرير مالي قوي لا ينذر بأي مشاكل مطلقاً!

يوم الأربعاء الماضي، استيقطنا في الصباح على تقرير سوني المالي للربع الثاني من عام 2021 والذي سألخصه لكم في هذه النقاط:

  • هذه الفترة شهدت على أعظم وأقوى رُبع أو سنة كاملة من حيث المبيعات والعوائد بالنسبة لسوني!
  • مبيعات PS5 وصلت لـ 7.8 مليون نسخة مباعة، حوالي 4.5 مليون منهم في فترة الإصدار والـ 3.3 مليون المتبقية خلال الفترة الماضية وحتى 31 مارس 2021
  • مبيعات PS5 تغلبت على مبيعات PS4 في نفس تلك الفترة والتي وصلت لـ 7.6 مليون نسخة وقتها أي أن إطلاق PS5 لم يكن كارثياً على الإطلاق خصوصاً وعالم الهاردوير كله يعاني من أزمة نقص أشباه الموصلات أما العالم أجمع فيعاني من وباء قاتل تقوقع البشر على إثره في بيوتهم وحتى لا ننسى فقبيل إصدار PS5، أعلنت سوني بأن عملية توزيع منصتها من الجيل الجديد لن تتم بشكل عادي عبر التوجه للمتاجر وخلافه بل ستتم جميعها رقمياً أي أونلاين ولكم أن تتخيلوا أن PS5 باع 7.8 مليون نسخة فقط من خلال طلبات المنازل فماذا لو كانت الدنيا والمتاجر مفتوحة؟؟
  • أما عن المبيعات العامة، فاستطاعت سوني أن تحصد عوائد تقدر بـ 25 مليار دولار ومكاسب قُدرت بـ 3.2 مليار دولار مع نهاية الربع الثاني من 2021 في 31 مارس الماضي فقط..!!
  • من ناحية الألعاب أو السوفتوير فقد تمكنت سوني من بيع 338.9 مليون لعبة خلال العام بأكمله بـ 58.4 مليون لعبة من الطرف الأول فقط كما بلغت نسبة مبيعات الألعاب الرقمية لـ 65% ليقفز إجمالي أرباح السوفتوير أو الألعاب لـ 6.22 مليار أو 8.59 مليار إن كنا سنحسب أرباح عمليات الدفع المصغرة.
  • بالنسبة للجيل الماضي: PS4 فلا يزال يبيع بشكل مجنون حيث تمكن من الوصول لـ 115.9 مليون نسخة مباعة منهم 7.6 مليون نسخة خلال الربع الماضي.
  • خدمة PS Plus شهدت على زيادة سنوية في أعداد المشتركين قدرت بـ 15% لتصل لـ 47.6 مليون مشترك وإن فكرنا فيها فليس هذا بغريب خصوصاً مع الألعاب القوية التي تتيحها سوني مجاناً كل شهر والتي كان آخرها Battlefield V
  • عن تقسيمة تلك الـ 25 مليار دولار فقد ساهمت فيها عوائد الألعاب بنسبة 13.8 مليار أي أعلى بنسبة 43% عن العام السابق أما الهاردوير فكان له نصيب بـ 7 مليارات وبنسبة 34% وهذا طبيعي نظراً لأن سوني باعت PS5 بخسارة أصلاً وأخيراً ساهمت PS Plus بنسبة 14% كزيادة سنوية ليصل نصيبها لـ 3.5 مليار.

من الآخر، التقرير المالي أمامنا يفيد بأن سوني موجودة وبقوة بل واستطاعت أن تتفوق على Xbox والذي نشرنا تقريرها المالي تجدونه في هذا الرابط ، ما أعنيه هو أن موقف سوني عموماً هو موقف قوة لا ضعف ولكن هناك شق واحد في هذا التقرير علينا أن نركز عليه وهي السياسة التي تنوي سوني بها الرد على Xbox Game Pass، وكما هو موضح بالأرقام، تلك السياسة ما هي إلا الألعاب نفسها والتي على ما يبدو لا تزال هي كلمة السر ومفتاح نجاح سوني في الحياة، تلك الأرقام من عوائد السوفتوير هي خير دليل على ذلك وأعتقد بأن ألعاب مثل The Last of Us 2 و Ghost of Tsushima كان لهما الأثر في إنهاء حقبة PS4 بأروع شكل ممكن.

إذاً، سياسة سوني للرد على Xbox هي: الحصريات وبتوحش أكبر من السابق!

القادم أجمل لأن خلال نفس التقرير المالي، صرح السيد Hiroki Totoki وهو المدير المالي لسوني بلايستيشن عن تصريحات تشبه مفرقعات رمضان حرفياً.

حيث قال بأن سوني تنوي الإستثمار بشكل أكبر سواء داخلياً من خلال التعاون مع ناشريها من الطرف الأول أو حتى خارجياً عبر التعاضد مع ناشري الطرف الثالث للعمل على حصريات أضخم وأردف قائلاً بأن سوني تنوي ضخ ما يقارب الـ 200 مليون دولار وبالتحديد 184 مليون لحساب تطوير بنيتها الداخلية بالمزيد من العناوين القوية أو الـ Blockbuster كما نسميها ووصف Totoki الأمر بأن سوني ستتوحش في هذه العملية لجلب المزيد من الحصريات تجاه بلايستيشن 5..!!

ضع كل هذا الكلام جنباً إلى جنب مع تصريح Jim Ryan الذي ذكر فيه بأن سوني تستثمر في صمت في تعظيم أسطولها من الحصريات من خلال التعاون مع أبرز الناشرين ودعم صفوف مطوريها من الطرف الأول ليحظى PS5 بأكبر عدد من الحصريات في تاريخ منصاتها المنزلية متغلباً على PS4 لتعرف بأن سوني لا تمزح هنا وأن كل هذا الكلام يؤكد السياسة التي تود الشركة إتباعها للرد على Game Pass وتحركات Xbox في عمليات الإستحواذات على الاستوديوهات ألا وهي: المزيد من الحصريات المتصبغة بصبغة بلايستيشن!!

ولعل شراكة سوني مع مطوري Bungie السابقين للعمل على لعبة تصويب جماعية من نوع الـ AAA أو التعاون مع استوديو Haven والذي يطور هو أيضاً حصرية لبلايستيشن هما أكثر دلائل تؤكد هذه النظرية والتي أحبذها شخصياً لأني أحب لسوني أن تنوع من حصرياتها والمنهجية التي تتخذها دون التركيز على نغمة واحدة فقط بل تقديم تلك التجارب على أطباق مختلفة وبالتبعية، لا أعتقد بذلك بأن سوني ستضع نفسها في منافسة أمام أكس بوكس من خلال تبني خدمة جديدة ومنطقة ليس لديها الخبرة الكافية فيها، في اعتقادي، سوني ستركز على ما تعتبر نفسها خبيرة فيه وما تبرع فيه وأعتقد أنكم قد عرفتهم ما هو.

تريدون ألعاباً؟ ألعاب PS Plus صارت أقوى من أي شيء الآن!

علينا أن نتحدث عن خدمة PS Plus والتي بدأت تهيمن بشكل كبير بألعاب وعناوين قوية للغاية يتم إضافتها للمشتركين في الخدمة مجاناً وعلى مدار الأشهر الماضية، حظينا بألعاب مثل Battlefield V، Days Gone، Oddworld Soulstorm بجانب Final Fantasy VII Remake وغيرهم ونتحدث هنا عن حصريات كانت سبباً لنجاح PS4 المدوي أكثر لذا من ناحية تقديم خدمة قد تنافس Game Pass فلا زالت تركز سوني على تقديم الألعاب ولكن ليس أي ألعاب بل تجارب AAA كبيرة..!

أما عن أزمة صغار المطورين فـ Returnal و Housemarque دليل على العكس!

لا زلت مصراً على أن إلغاء Days Gone 2 لهو خطأ فادح ولازلت أرى بأن سياسة سوني مع صغار مطوريها لا تعتبر الأمثل ولكن لعل لعبة Returnal وفريق Housemarque الصغير أصلاً قد غيرا من وجهة نظري بعض الشيء فإذا كانت سوني لا تدعم مطوريها من الصف الثاني فلم نكن لنرى لعبة مثل Returnal تبرز نفسها كأحد أقوى ألعاب PS5 حتى اللحظة ولم نكن لنرى تقييمات اللعبة الرائعة التي حظت بها ولعل رد رئيس Housemarque نفسه على هذه الإدعاءات قد حقن الدماء بعض الشيء فقال بأنهم يحظون بدعم كامل من سوني ومشاريعهم منذ البداية.

ولن ننسى الألعاب الـ Indie التي بدأت سوني تسلط الضوء عليها أكثر أيضاً.

وعندما أراد اللاعبين المزيد..كانت Ratchet and Clank حاضرة لتبهر الجميع!

في الواقع علينا أن نتحدث عن Ratchet and Clank وما فعلته سوني الفترة الفائتة من الكشف عن حدث جديد لـ State of Play لأجل تسخين الأجواء من جديد وهو ما عرضت لنا الشركة فيه البارحة 15 دقيقة كاملة من أعظم ما يمكن لأي عين أن تراه ، 15 دقيقة استطاعت التغلب على أكبر عناوين الصناعة تمكنت سوني من خلالها أن تبرز للجميع مدى قوة منصة بلايستيشن 5 ولِم على الجميع الإستثمار فيها وشرائها.

تلك الرسوميات، تلك القوة، تلك التفاصيل، تلك المؤثرات، كلهم عملوا في وقت واحد لإعطائنا نبذة عن ما ينتظرنا مع الجيل الجديد وبوجود Returnal بقوة في المشهد برسومياتها التي لا غبار عليها، أعطتنا سوني نفحة مما قد نراه مستقبلاً وإذا كانت Ratchet and Clank تبدو كذلك في أول الجيل فكيف ستبدو God of War Raganrok؟ أو كيف سيكون الحال مع العناوين القادمة؟؟

حالياً، لديك كلاعب بلايستيشن قائمة كبيرة من العناوين التي يمكنك تجربتها حصرياً على PS5 من Demon’s Souls لـ Spiderman Miles Morales لـ Returnal ، Godfall وغيرهم وبقدوم ألعاب مثل Horizon Forbidden West أيضاً، فيبدو بأن سوني قد بدأت في الإيفاء بوعودها للاعبيها بينما تظل Xbox هناك على الضفة الأخرى بخدمة ممتازة و مهيمنة ولكن بدون حصريات من جانبها تقف بها أمام ما تقدمه منافستها، يظل هذا اللقاء مؤجلاً لحين إصدار Halo Infinite وغيرهم من عناوين أكس بوكس المرتقبة وأعتقد حينها فقط، سنبدأ برؤية الإلتحام الذي طال انتظاره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نحتاج للإعلانات لدفع تكاليف الموقع إعلاناتنا غير مزعجة نرجو إيقاف مانع الإعلانات